الرئيسية » مقالات » بيان روّاد الاعمار والتنمية

بيان روّاد الاعمار والتنمية

يتوجه روّاد الاعمار والتنمية إلى أبناء شعبنا وجميع قواه الوطنية وأحزابه وكتله السياسية البدء فوراً في إنجاز مهمة إخراج العراق من محنته وأزمته الراهنة. وهذه المهمة المعقدة والصعبة لا يمكن أن يتولاه شخص بمفرده أو كتلة معينة وإنما تتطلب تكاتف جميع القوى الخيّرة الحريصة على العراق ومستقبله.
إن روّاد الاعمار والتنمية يبادرون بوضع كل طاقاتهم وإمكاناتهم العلمية والثقافية وخبراتهم المهنية والإدارية للتعاون يداً بيد إلى جانب كل الخبرات والكفاءات العراقية المتواجدة في الداخل والخارج لتجاوز كل الظواهر السلبية التي برزت على المستوى السياسي والاجتماعي والاقتصادي، وفي مقدمتها المحاصصة الحزبية والطائفية المقيتة، ليتسنى بناء المجتمع المدني المتطور والقضاء على مظاهر الفقر والحرمان والتخلف وافتقاد الأمن ليحتل العراق مكانته الحضارية التي يستحقها بين الأمم المتقدمة.
إن النهوض بالواقع الراهن والتخلص من جميع الآثار السلبية لا يمكن القيام به إلا بالاعتماد على العلم والمعرفة، وأصحاب الخبرة والكفاءات العلمية ومراكز البحوث والدراسات لمعالجة العوائق والظواهر المؤلمة، ولوضع برامج علمية وعملية لإحداث نهضة شاملة في مختلف المجالات والعمل على إعادة هيكلة مؤسسات الدولة على أسس علمية سليمة.
لقد وضع روّاد الاعمار والتنمية نصب أعينهم ومنذ البداية وفي برامجهم أن بناء العراق الجديد يتطلب بناء دولة المؤسسات وسيادة القانون وحقوق الإنسان وممارسة الديمقراطية والتأكيد على المواطنة كمعيار وحيد للتعامل ولتجاوز كل أشكال التعصب والتطرف القومي والديني والمذهبي والحزبي، وصولاً بالشعب إلى مصاف المجتمعات المتقدمة في العالم، سيما وإن بلدنا العريق بحضاراته يملك كل مستلزمات البناء والازدهار الحضاري.
ولم يفقد روّاد الاعمار والتنمية الأمل بعراقٍ جديد ينهض من بين الخرائب والأنقاض ليصبح الوطن المزدهر والذي طال انتظار العراقيين له.

روّاد الاعمار والتنمية
prdiraq@hotmail.com
15/10/2007