الرئيسية » اخبار كوردستانية » دراسة شاملة لمعالجة ارتفاع الأسعار في السليمانية

دراسة شاملة لمعالجة ارتفاع الأسعار في السليمانية

السليمانية / 
قال حسن باقي حسن رئيس غرفة تجارة السليمانية ان قرار ايران غلق منافذها الحدودية الخمسة مع اقليم كردستان سيضر كثيرا بالمصالح التجارية والاقتصادية للطرفين، ونحن نأمل ان يعالج هذا الموضوع على وجه السرعة، وأضاف: لابد من الاشارة الى اننا لا ننسى مواقف الجارة ايران الايجابية حين وقفت معنا ومنذ عام 1991 ولحد الآن كجيران لشعب العراق وخاصة اقليم كردستان ووقفت معنا ايضا في المآسي التي تعرض لها شعبنا الكردي ابان حكم النظام البائد.

واضاف: ان مثل هذه الامور تحصل وان شاء الله تجد طريقها الى الحل قريبا، واكد: نحن لا نسعى حاليا الى ايجاد اي بديل تجاري لايران ولكن يهمنا ان تعود الامور وتفتح المنافذ امام التجارة لما فيه مصلحة البلدين والشعبين الصديقين واضاف: نحن نعتمد بالدرجة الاساس على استيراد المواد الغذائية والمواد الانشائية والسلع اليدوية الخدمية والصناعات البلاستيكية اضافة الى الخامات والمواد الاولية التي تدخل في الصناعات والمنتجات في اقليم كردستان.
وحول ارتفاع الاسعار بشكل لافت للنظر في السليمانية قال: ان هذا الموضوع متشعب جدا ولا يمكن الاجابة عليه بسطور قليلة، ولكننا قد شكلنا لجنة متخصصة من اجل اعداد دراسة شاملة بذلك وستتم مناقشتها ودراستها من كل الجوانب من ثم رفعها الى حكومة اقليم كردستان للبت بها، علما إننا قد اعددنا دراستنا الاولية من خلال خبرتنا التجارية الطويلة وتجاربنا في الميدان الاقتصادي والتجاري ومسببات ارتفاع الاسعار وان شاء الله تأخذ طريقها الى الحلول.