الرئيسية » الآداب » دمـــــوع الـــوفـــاء

دمـــــوع الـــوفـــاء

( الى روح ابي الطاهرة … )

في ظلمة هذا الليل الكئيب
حين غاب قمر المساء
وساد الصمت الرهيب
ومع جنون الليل في مستنقع الظلام
وجدت نفسي
في العتمة وحدي
ارسم وجهك يا أبي
على جدران غربتي
واشرب الدمع من كؤوس الالم.

= = = = =

واحسرتاه ..
مرت أيام .. مرت أعوام
وأنا لازلت وحدي في الطريق
وفي محطات العمر
يهزني الشوق للقياك
وحين طال الانتظار
بعد هذا الغياب الطويل
وتحت جنح الفراغ الرهيب
اجهشت بالبكاء
عندما تذكرت دموع الوداع
حين انهمرت من اغوار الاجفان
على اعتاب اللقاء الاخير.

= = = = =

حين رحلت ذات مساء ..
وغبت مثل حلم جميل
وفي لحظات الوجع الابدي
اجتاحني صمت أسود
وأشتياق قلب يذوب من الحنين
لك ياأبي ..
يا ملك الاحباب
ياأجمل طقوس الحب
وتراتيل الندى..
يابسمة لاتزال على شفتاي
التجأ اليها في لحظات الحزن
ومواسم الحنين.
= = = = =

رحماك يا والدي ..
يا ليتك تعود..
لتمسح من عيني الدموع
وتسقيني من نبع الحنان
كؤوس الحب..
لانني ربما اموت غدا
وربما تطفئ روحي
مثل شمعة على طاولة الايام
لكني ابقى طول العمر
اوقد نيران الحنين
وانقش لك على جدران القلب
اسمى آيات العرفان.

= = = = =
صباح سعيد الزبيدي
بلغراد- صربيا
09/09/2007
**************