الرئيسية » مقالات » حملة للتنديد بمهاجمة ايران وتركيا لحدود اقليم كردستان

حملة للتنديد بمهاجمة ايران وتركيا لحدود اقليم كردستان

من المعلوم ان جمهورية ايران الاسلامية تقوم بمهاجمة المناطق الحدودية لاقليم كردستان مما ادى الى تهجير آلاف السكان الكرد المدنيين والعزل من تلك المناطق.
ومن جهة اخرى وبنفس الاسلوب تقوم تركيا بقصف القرى الحدودية بالاسلحة الكيماوية المحرمة دولياً مما يؤدي الى تكرار مجزرة حلبجة في القرن الحادي والعشرين.
إن مهاجمة حدود اقليم كردستان يشكل خرقا للقوانين الدولية التي تكفل سيادة وحدود أي دولة وعدم تجاوزها من قبل أي كان. ولم تقم الحكومة المركزية الفيدرالية بأي موقف عملي حتى الآن ولم تتحرك ضد الهجمات المذكورة، مما يشجع الدوليتن على الاستمرار بالمهاجمة ويسبب بنزوح وهجرة السكان المدنيين.
نحن مجموعة من مثقفي اجزاء كردستان الاربعة نعلن رفضنا وتنديدنا بالهجمات التي تقوم بها كل من ايران وتركيا ونباشر عملنا لمعارضة الهجمات وندعو كافة الاطراف والمنظمات المدنية والمجتمع الدولي الى اتخاذ موقف من الاحداث.

مجموعة من اعضاء تنظيم الحملة:
1-خالد أحمد علي، ممثل منظمة صحفيين بلا صحف في كردستان-غرب كردستان.
khaldall@yahoo.com
2-ميرحاج مصطفى ميرحاج، صحفي، رئيس تحرير موقع همدم/شمال كردستان.
mirhacmistefa@hotmail.com
3-مولود علي جلال(آفند)، صحفي مستقل/شرق كردستان.
.mawlodafand@gmail.com
4-هيجا عثمان/أكاديمي/شمال كردستان.
Hezhaosman83@yahoo.com

أربيل
30/8/2007