الرئيسية » مقالات » ثمن العراقي…..و ثمن التمساح ..!!

ثمن العراقي…..و ثمن التمساح ..!!

المدخل الاول..العراقي هو الشخص الوحيد لابل المخلوق الوحيد على الارض الذي تفتح له ابواب الموت والجحيم المختلفه, ويدخلونه اليها من دون رغبة منه وبلا ثمن…

المدخل الثاني..ليت الحكام العرب, والقائمين على الشأن العراقي من بينهم يدركون ان كرامتهم من كرامة شعوبهم…..

المدخل الثالث..وليتهم يعرفون ايضا ان الذي جرى لصدام من اهانه واذلال, جاء نتيجه لاذلاله للعراقيين, ولتخلي العراقيون عن الدفاع عنه ليسقط بسهوله مثل سقوط اوراق الخريف.اليابسه امام اول نسمة ريح…..

في الحرب العراقيه الايرانيه ضرب طيار عراقي قطعه بحريه امريكيه, احرقها وقتل من فيها بعدها بدأت حملة الاعتذارات من(الزبال)الذي يكنس الشوارع امام سفارة امريكا في منطقة المسبح ببغداد! ,وامتدت لتشمل رئيس البلديه سمير الشيخلي, مرورا بالقيادات العسكريه من قائد القوه الجويه الى رئيس اركان الجيش, والقياده العامه للقوات المسلحه, ووزير الدفاع لتصل لصدام الذي اعتذر علنا بخطاب رسمي ,وارسل وفدا يتذلل ويتوسل باهالي الضحايا من بينهم ضباط صغار في الاستخبارات ,نالوا رتبا ومراكزكبرى بعدعودتهم الى بغداد بعد اقناعهم اهالي الضحايا, وقبولهم بدفع مبالغ خياليه لاهالي الضحايا تجاوزت الملايين للجندي العادي واكثر من ذلك للضباط .!!

في الاعراف العشائريه, وبين الدول يوجد قانون المعامله بالمثل فهل عامل ويعامل الامريكان ضحاياهم من العراقيين بنفس المبدأ, وكم ثمن العراقي اذا قتل خطأ بيد قوات التحاف , نحن دفعنا لهم عشرات الملايين من الدولارات فليدفعوا لضحايانا مقابلهاعشرات الملايين من الدنانير العراقيه, وليذهب فرق العمله ثمنا لاسقاطهم صدام..!!!

لا ان يدفعوا مبلغا لايساوي نفقات دفن ومراسم عزاء محترمه!! لم يخولني احد من اهالي ضحايا الامريكان بالتخلي عن دم ودية ابنا ئهم, لكن طالما بقى دم العراقي مسفوحا هكذا بالمجان فشيء احسن من لا شيء

من يدافع عن دم العراقي المسفوح ؟؟

ومن يدافع عن كرامة العراقي الممتهنه في دول الجوار, وفي المنافذ الحدوديه, وفي المطارات؟؟

الدوله العراقيه هي المسؤوله, ووزارة حقوق الانسان, والسفارات العراقيه بالخارج, حتى يتذوق العراقي الذي فر بجلده وترك وطنا عزيزا واهلا وممتلكات, ان دولته الفتيه تختلف عن الحكومه السابقه التي امتهنت كرامته, وامتهن بسطال المحتل كرامتها!!.

عندما ارسل صدام 39صاروخا محمله برؤوس اسمنتيه!على اسرائيل,دفع ثمنها لاحقا من مال العراق ستة مليارات ونيف من اموال الشعب العراقي, وكان الثمن الذي قبضته اسرائيل جراءسقوط كل صاروخ 154مليون دولار,ومن اغرب القصص التي دفع نظام صدام بدلها الاموال لاسرائيل هو تقدم احد مالكي مزارع تربية التماسيح بطلب الى لجنة التعويضات ,مرفق بالوثائق اللازمه ان تماسيحه اصابتها حاله من الهلع الشديد!!نتيجة سقوط عدد من الصواريخ بالقرب من المزرعه, ونتيجة لهذا الهلع قلت حالة الاخصاب وفقدت التماسيح قدرتها علىوضع البيض, او الانجاب وفقدت بعض ذكور التماسيح ذكورتها!!,وقدم ذلك اليهودي كشوفات باعداد المواليد لمده زادت عن خمس اعوام بمعدلات قياسيه قبل سقوط الصواريخ, وقدم كشفا بتناقص المواليد بالعام الذي تلا سقوط صواريخ صدام, وفي الاعوام اللاحقه. اقرت لجنة التعويضات حالة التماسيح الفزعه!!!وعوضت صاحب المزرعه ستة ملايين دولار فقط, وبحسبه بسيطه للارقام المقدمه الى اللجنه فان صاحب المزرعه قبض 20الف دولار عن كل تمساح مفترض ولادتةحسب الارقام المقدمه, وعوض ايضا بمبلغ مليون وستمائة الف دولارتعويضات التماسيح الفزعه, واوصت اللجنه بصرف المبلغ المذكورلاعادة الفرح والبهجه الى نفوس التماسيح (المسكينه).كيف؟؟لا اعرف, ربما يكون الجواب عند الاطباء البيطريين!!!

وعند بقايا البعثيين الذين دفعوا امولنا لتماسيح اليهود وللثعالب والفئران العربيه وحرموا ابناء الوطن منها وظل نصيبنا الموت من اجل ان يحيا العرب!!

وبعد كل المبلغ المدفوع للتماسيح( المبجله)ظلت تكتم غيظها عن العراقيين, وافرغت غيظها بعدما التهمت العشرات منهم في عرض البحر بعدما غرقت سفينتهم امام شواطيء استراليا, ولازالت تلتهم الكثير من الفارين من الموت في كل زمان وفي اكثر من بحر.

حتى التماسيح اخذت بثأرها منا ,ونحن لم نرتكب جرما

من يأخذ بثأرنا من تماسيح البحر, ومن ديناصورات الارض ووحوشها الذين لازالت لحوم ودماء العراقيين مبتغاهم ؟؟

كم يدفع الامريكان ثمنا لضحاياهم من العراقين؟لاتهمنا الاجابه لان المبلغ لايتعدى2500 دولاروامريكا دوله محتله.

لكن المهم ان نعرف كم تدفع الحكومه العراقيه لشهداء العمليات الارهابيه؟ولشهداء الواجب من رجال الامن ؟ عندها سنعرف كم يساوي العراقي وما هي قيمته عند حكومته المنتخبه!!!