الرئيسية » مقالات » التاريخ يتكلم 107 من المسؤول عن ابادة الشعوب الصغيرة ( اليزيدية ) ؟؟؟؟

التاريخ يتكلم 107 من المسؤول عن ابادة الشعوب الصغيرة ( اليزيدية ) ؟؟؟؟

اليزيدية 

اسعد علي السنجاري ـ بغداد


الطاووس، وهو رمزهم الديني ويرتبط بـ (جبرائيل) الذي يعتبرونه رئيس الملائكة وهذا الرمز ايضا يذكر بـ(تموز) اله الخصب الذكوري العراقي


ينتشر اليزيدية في العراق اساسا حيث يشكلون نسبة80% من مجموعة اليزيدية في الشرق الاوسط، وعددهم الآن في العراق صعب التقدير، وتتراوح التقديرات بعدة مئات من الآلاف، ويقطنون اساسا في سنجار غرب الموصل، مع بعض مناطق دهوك مثل لالش. كذلك يقطن اليزيدية في سوريا وتركيا وإيران وروسيا ولهم جاليات قليلة العدد في لبنان. وهم مرتبطون جميعاً برئاسة البيت الأموي. .

قبل عدة ايام قرأت حادثة رجم اثنين من ابرياء اليزيدية بقتل رجما بالحجارة في كركوك ,كان قد سبقها مقتل 23 عامل من قرى اليزيدية الواقعة في قضاء شيخان وامس جاءت الفاجعة الكبرى بالم شديد اقرأ الخبر والدموع تخر من عيني كاد قلبي يتقطع الما لاني عشت مع هذه الطائفة العراقية الصغيرة منذ طفولتي حتى الان اقرب اصدقائي من هذه الطائفة ونحن نختلف في الدين والقومية لكن تجمعنا رابطة الوطن اولا ثم رابطة الجار , المثل العراقي العريق يقول( اسأل على الجار قبل الدار ) هذا جزء من ثقافتنا الوطنية العراقية واعتقد في كل بقاع العالم يسال الناس عن نوع الحارة وعلى ضوءها تقييم المنطقة . ليس لي الا ان اقول هذه الطائفة هي من انزه الناس وتهتم بتطوير نفسها وتثقيف اهاليها وابناءها , تتقبل التطور والعصرنة , لاتتعصب الى ديانتها لم تفرض اي شروط على جارها من غير ديانتها كنا ولا زلنا نشارك الافراح والاحزان معا نعيش اخوة مع بعض الذي لم يحصل بيننا فقط التزاوج و حياتنا مشتركة في كل الامور الاخرى . شعب كردي اصيل , ديانة عراقية قديمة تضيف الى تاريخنا غنا وتراثا , اليوم يذبحون وكأن الشهيدة حلبجة امامي الان . من المسؤول ؟
1- القوات والسلطات المحلية الغارقة في الفساد الاداري والمالي حالها حال الحكومة الفاشلة , السلطات المسؤولة عن امن المنطقة وعلى راسها قوات الامن الداخلي والشرطة ومدير الناحية اللذين متمسكين بالكراسي والراتب قبل توفير الحماية لابنائهم من القوى الارهابية القادمة من الموصل وهي بدورها قادمة من سوريا .
2- يتحمل المسؤولية الثانية السلطات الادارية والعسكرية في محافظة الموصل لان ناحية القحطانية ثابعة للموصل
3- تتحمل المسؤولية القوات المسؤولة على الحدود القريبة من عراق سوريا لان المنطقة قريبة على الحدود السورية
4- تتحمل المسؤولية السلطات اليزيدية التي جعلت نفسها او انتخبت التي تمثل طائفتها امام الحكومة العراقية وهي غير قادرة ان تحمي او تحافظ على ابناء شعبها
5- يتحمل المسؤولية قوات التحالف الموجودة في منطقة الموصل وهي تعلم ان الارهاب وضع الشعوب العراقية الصغيرة في الموصل ( المسيحين –اليزيدية –الشبك ) كهدف اساسي له وهو حقا يعمل الى ابادة هذه الشعوب في المنطقة . سبق وقتل واختطف وهجر بلالاف منهم دون الاهتمام لتوفير نوع من الحماية لهم لان الهدف الستراتيجي للارهاب هو ابادتهم واخراجهم من العراق .
6- تتحمل المسؤولية هيئة الامم المتحدة ( الموجودة في العراق ) طالبت ولا زالت هذه الشعوب الصغيرة الاصيلة في العراق تطالب الحماية دون اذن صاغية او بالاحرى دون رد فعل لكل ما يعانوه على يد الارهاب وفي الجنوب يشاركهم اخوتهم المندائيين الصابئة الذين يعانون من ارهاب الميليشيات المرتزقة للدول الجارة .
7- يتحمل المسؤولية سلطات البيشمركة لانها نشرت بعض قواتها في المنطقة ويجب ان تكثف من قواتها لحماية هذه الطائفة الكردية غير المسلمة .
8- تتحمل المسؤولية الحكومة السورية التي تبقى مصدرا يصدر الارهاب الى قتل ابرياء الشعب العراقي لابعاد الضوء عن ازماتها السياسية التي تمر بها .
اب 2007 . كاترين