الرئيسية » مقالات » هدف واحد يعادل 100 مفخخة وخطاب وخطبة..!!

هدف واحد يعادل 100 مفخخة وخطاب وخطبة..!!

 بغض النظر عما سيحققونه في الاستحقاقات القادمة فقد تمكن (11) شابا عراقيا من توحيد الفرح العراقي، الدمع العراقي، بل وكذلك الشعب العراقي..
يا نوابنا ألـ (275).. بؤساً لكم وانتم تتحفونا بأخبار تناحركم كل يوم!!
يا وزرائنا (والله لا اعرف عددكم، ولكن يقال إن عدد وزرائنا أكثر من عدد وزار ء جمهورية الصين (أبو المليار وكسر) كيف ستفهموا إن ألـ (11) لاعبا صنعوا لنا الفرح أكثر منكم رغم كل ما لديكم و(شحة) ما لديهم ويا بؤسكم انتم أيضا ..!؟
عشاق الكرة مدمنو الكرة.. يسخرون من السياسيين، سواء كانوا في الملعب أو على دكة الاحتياط أو من الرافضين الدخول للملعب أصلاً..!
عشاق الكرة مدمنو الكرة وهواة الكرة يلقنون الطارئون على السياسة درسا في فنون صنع لحظات الفرح.. ويقدمون نصيحة لكل محترف في ميادين السياسة والحرب والدمار..
عليكم أن تتعلموا صنع الفرح من منتخب العراق..
عليكم أن تتعلموا التكاتف من منتخب العراق..
عليكم أن تتعلموا.. صنع الحياة.. صنع الفرح.. صنع الأمل.. صنع المحبة.. من منتخب العراق..
والاهم عليكم أن تعيدوا صنع العراق من شباب العراق… وبغض النظر عن أية انتماءات محلية لا تسمن من جوع ولا تخدم العراق ولا عشاق العراق..
الفوز في مباراة أهم وأجدى من (100) محاضرة ثقافية..
وأكثر نفعاً من (100) خطاب وخطبة..
وأقوى أثراً من (100) مقالة وعظية..
وهدف واحد لمنتخب العراق يعادل (100) سيارة مفخخة و (1000) عبوة ناسفة.