لمراسلتنا أرسل الى صديق أضف الى المفضلة اجعلنا صفحتك الرئيسية
الرئيسية
English Articles
اللغة
التاريخ
الآثار والتنقيبات
مدن كوردية
ثقافة
التراث
شخصيات كوردية
بيستون
الجمعية النسوية للكورد
جمعية الكورد الفيلية
من نحن
مقالات
الملف الشهري
مقالات كردية
اخبار كوردستانية
نشاطات الفيلية
المرأة والأسرة
ملتقى الغائبين
شؤون كوردستانية
دراسات
مكتبة كلكامش
 
 
أخر تحديث: 19/01/2015  -  11:06:50 AM
دراسات
كورد ارمينيا
الأكراد في كازاخستان (1)
أكراد جورجيا
دمعة حرى على رفيق نضالنا قاسم محمد فهمي الكردي (أبو أزاد)
البيجوم (نصرت بوتو) الكردية سيدة باكستان الأولى، وزعيمة حزب الشعب الباكستاني
إمبراطورة إيران الكردية ثُرَيَّا أصفندياري البختياري (1352- 1421هـ = 1932- 2001م)
مساهمة أكراد سورية في مقارعة الاستعمار الفرنسي وصناعة استقلال سورية الحديثة!!!
سيدة العراق الأولى: المناضلة: هيَروَ إبراهيم أحمد
شخصيات كردية حكمت الجمهورية السورية الحديثة بين أعوام 1932-1954م
أوجــــــــاع كــــــــردي
الأكراد في كازاخستان (2)
د. محمد علي الصويركي
الأثنين 22/04/2013
أعلام كردية من كازاخستان:

الدكتور نادر كريموفيج نادريروف

(1350هـ -   = 1932م-  )

البروفيسور الدكتور نادر كريموفيج ناديروف: أكاديمي، عالم في مجال النفط، ونائب رئيس أكاديمية الهندسة، وعضو أكاديمية العلوم في جمهورية كازاخستان.

      ولد في جمهورية كازاخستان عام 1932م، ويرجع أصل أجداده إلى جهات (وان) في كردستان تركيا، وفي نهاية الحرب العالمية الأولى 1918م نزح هرباً من الظلم التركي إلى الإتحاد السوفييتي السابق، وسكن في منطقة (نقشيوان) و(كرباخ) التي سميت فيما بعد بـإقليم (كردستان الحمراء)،  وفي عهد الدكتاتور (ستالين) ألغى هذا الإقليم من الوجود 1929م، وحارب الكرد بشكل وحشي وبلا سبب مبرر، فقام عام 1937م بتهجير سكانه الأكراد من نقشيوان وجمهوريات جورجيا، وأذربيجان، وأرمينيا إلى جمهوريات آسيا الوسطى، وكان مع هذه الهجرة القسرية في ذلك الوقت الطفل (نادر) ذو الخمس سنوات، حيث حشر مع الأكراد في عربات القطارات المخصصة للمواشي، ورموا بهم في قفاري آسيا الوسطى وسيبيريا، وقد مات الكثير منهم على الطريق من شدة البرد والجوع والمرض، ومن كتب له النجاة رموا في صحراء كازاخستان القاحلة، وسكنوا في الخيام، وكان الثلج كثيفاً يغطي الأرض، وفي الربيع استدعت السلطات الروسية شباب الأكراد الذين بلغوا الخامسة والعشرين من العمر فما فوق بحجة إيجاد عمل لهم،  ولم يعودوا الى أهلهم بعد ذلك الوقت... وعندما انهار الاتحاد السوفييتي، عرف بأن الحكومة الشيوعية قتلتهم ودفنتهم في مقبرة جماعية بالقرب من مدينة شمكينت في جنوب كازاخستان.

     لقد كان المجرم (ستالين) يحارب الأكراد لسببين:الأول، لأنه كان يعتقد بأن الشعب الكردي يتجسس لصالح الأتراك وإيران. والثاني، كان يكره كل من ينتمي إلى العرق الآري، لأن هتلر كان من هذا العرق، وكذلك الكرد.

     يشغل اليوم منصب النائب الأول لرئيس أكاديمية الهندسة الوطنية، وعضوية الهيئة العليا والمستشار الأول في أكاديمية الهندسة الوطنية في كازاخستان. وكذلك عضو أكاديمي في الهندسة الدولية، ويعد من أبرز العلماء في مجال النفط، وله العديد من المؤلفات حول النفط، كما تدرس كتبه في الجامعات الأمريكية، والألمانية، والروسية الفيدرالية، وكازاخستان. ولديه أكثر من ثماني عشرة مخطوطة حول النفط، وشغل رئاسة الجمعية الكردية في كازاخستان بين أعوام (1997 -2003م).

      ألف الكثير من الكتب حول تاريخ الأكراد، منها كتاب: (أكراد كازاخستان)، ويعكف على تأليف كتاب بعنوان: (أكراد العالم)، كما نشر مقالات عن الملا مصطفى البارزاني باللغة الروسية.

       يقول الدكتور نادروف بأنه مستعد لتقديم خبراته في مجال النفط إلى وطنه كردستان كهدية، وله علاقات طيبة مع الحكومة الكازاخستانية، تلك الجمهورية التي تعترف بأكرادها وتحترمهم، ولهم فيها جمعية تحافظ على أواصر العادات والثقافة الكردية، تلك العادات والتقاليد واللغة الكردية التي حافظ عليها أكراد كازخستان (13).

الدكتور عزيز زيا بدرخان عالييف

(1370هـ -   = 1950م-   )


الدكتور عزيز زيا بدرخان عالييف: أكاديميي ورجل أعمال. من مواليد جمهورية كازاخستان في ضاحية جمبول. درس الابتدائية والمتوسطة في مدينة ألماتا، وأكمل دراسته الجامعية في كلية الاقتصاد بامتياز، وخلال الحقبة السوفيتية شغل عدة مناصب مهمة، وبعد استقلال كازاخستان عمل مديرا عاماً لشركة سييلك سيتي كومباني، وشغل منصب رئيس الفدراسيون الكردي (يكبون) بين أعوام 1993-1997م. وحصل على عدة جوائز منها جائزة حرمات.

      حالياً لديه شركة خاصة يترأس إدارتها، وله صلات قوية مع الكرد في أجزاء كردستان الأربعة، بالإضافة إلى علاقاته مع الشخصيات الكردية داخل كردستان وخارجها.

     وأخيراً حاز هذا الأكاديمي عزيز زيا بدرخان على جائزة الدولة الذهبية من الدرجة الأولى في 27 نيسان من هذا العام 2012م. وقد قلده هذا الوسام رئيس الجمهورية نور سلطان نزربايف بنفسه في الأول من شهر أيار/ مايو 2012م تقديراً لجهوده التي قدمها لدولة كازاخستان (14).

 

ــــــــــــــــــــــــ

(1) المصدر: من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة (بتصرف واختصار).

(2) د. محمد احمد برازي، مقابلة مع البروفيسور: نادر كريموفيج ناديروف.، موقع سما كرد الالكتروني.

(3) موقع سما كرد: الهجرة القسرية الكورد السوفيت،محمد أحمد برازي،28تشرين الثاني, 2009م.

(4) ساري حسين أصلان: بطل كردي من زمن السوفيت حارب النازيةحاوره : د.محمد احمد برازي: كازاخستان الماتا، 30  آذار، 2009، منشور على موقع سما كرد.

(5) أجرى اللقاء محمد احمد برازي، لقاء زاهر عفدي مسؤول العلاقات الخارجية في الجمعية الكردية في كازاخستان، موقع سما كرد –( الماتا)، تاريخ (14/8/2006 ). المهندس

زاهر عفدي: ولد عام 1950، ودرس في يريفان حتى مرحلة المتوسطة، وأكمل الجامعة في قرقيزيا ـ قسم الهندسة الميكانيكية، وبعد التخرج عمل في يريفان لمدة 18 سنة، بمنصب نائب المدير العام، وكان له نضال وطني من اجل المطالبة بحقوق الكرد المهضومة والعمل على استرجاع كردستان الحمراء من قبل الاتحاد السوفييتي السابق، وبقي في منصبه حتى سقوط الشيوعية، وهو اليوم يعيش في كازاخستان.

(6) إحسان ايراواني: على موقع (aknews.com) 24/4/1433هـ

(7) إحسان ايراواني: على موقع (aknews.com) 24/4/1433هـ

(8) د. محمد احمد برازي، مقابلة مع البروفيسور: نادر كريموفيج ناديروف.، موقع سما كرد الالكتروني. السيرة الذاتية للبروفيسور الكردي الكازاخستاني نادر كريموفيج نادريروف: عالم نفطي. وهو النائب الأول لرئيس أكاديمية الهندسة الوطنية، وعضو الهيئة العليا والمستشار الأول في أكاديمية الهندسة الوطنية في كازاخستان، وعضو أكاديمي في الهندسة الدولية، وله العديد من المؤلفات حول النفط, وتدرس كتبه في الجامعات الأمريكية والألمانية, والروسية الفيدرالية, وكازاخستان، وله أكثر من ثماني عشرة مخطوطة، حول النفط، وله عديد من الجوائز، وله جائزة باسمه في كازاخستان وهي "جائزة ناديروف" تمنح كل سنة خمس جوائز في مجال العلوم و النفط و الكيمياء.كما رئس الجمعية  الكردية في كازاخستان من عام 1997 -2003م.

(9) مقال كتبه د. محمد احمد البرازي بعنوان: "الكرد خارج كردستان/ الحلقة (7)، نظرة على الكرد في كازاخستان"، تاريخ 26/07/2007، منشور على عدة مواقع كردية اكتر ونية منا: موقع سما كرد، وموقع عامودا. ومقابلة مع البروفيسور: نادر كريموفيج ناديروف في موقع: سما كرد الإلكتروني

(10) عن موقع:  PUKmedia، تاريخ 15 تشرين الثاني 2010م

.
(11) هيئة هيفي الإعلامية، آلماتا –كازاخستان، بتاريخ 12-07-2011(12)  جمعية هيفي في كازاخستان.. أمل لكرد آسيا الوسطى، أجرى الحوار: بدل رفو المزوري/ كازاخستان، خاص بجريدة التآخي.العدد 5535 من تاريخ 8/3/2009 الى 14/3/2009، نشر على موقع سما كرد. الدكتور محمد أحمد برازي: أحد المناضلين الكرد، درس في قرية جقل ويران التابعة لمنطقة كوباني في كردستان سوريا. أكمل دراسته الثانوية في جرابلس، انتسب الى الحزب الشيوعي ، ثم تركه عام 1988م، وسافر الى الدول المستقلة عن الاتحاد السوفييتي، تخرج طبيباً من جامعة طشقند الحكومية اختصاص في مجال الإمراض النسائية، ومن ثم تابع عمله السياسي والاجتماعي والثقافي.عمل كصحفي مع راديو زاغروس، والجريدة الالكترونية به يامنير، وهو ممثل سما كورد في أسيا الوسطى، ومسؤول العلاقات الخارجية في الفيدراسيون الكردي في قرقيزيا منذ عام 2006، وممثل وزارة الثقافة لإقليم كردستان في كازاخستان، ورئيس جمعية الصداقة الكازاخستانية الكردستانية (هيفي). وعضو لجنة حقوق الإنسان الكردستانية- الكندية، وعضو جمعية شباب يورو أسيا

 (12) نقل بتصرف عن موقع: سما كرد ألإلكتروني

(13) رئيس كازاخستان يقلد الوسام الذهبي من الدرجة الأولى للأكاديمي الكردي عزيز زيا بدرخان عالييف،  د. محمد أحمد برازي: عن موقع سما كرد الإلكتروني.

الأكراد في كازاخستان (1)
د. محمد علي الصويركي
التعليقات
- 23966787 visitors
Designed by NOURAS
Managed by Wesima