الرئيسية » الآداب » رجولة …تطاردني ابداعيا في زمن العنف

رجولة …تطاردني ابداعيا في زمن العنف

لم اقتنع الى وقت قريب جدا بأن ثمة نتاج ابداعي يكون لعنة على منتجه فيعيق تقدمهم وهذا تماما ما يجري بيني وبين نص مسرحي كتبته قبل اربعة سنوات فبات لعنة تطارد مستقبلي ,نص جال العالم العربي دون ان يحط رحالة في العراق ,ففي الوقت الذي اشعر فيه بمرارة ان نص مسرحيتي ( لا رجولة في زمن العنف ) يجول الوطن العربي على ايدي فرق ومخرجين عرب دون ان يرى النور في بلدي العراق وهو مهبط ثيمة العرض الا اني فخور جدا بأنها قدمت في اهم الدول على الخارطة المسرحية العربية فاول الغيث كان المغرب اخطر خشبة وذائقة مسرحية واشتغال متطور عندما قدمته فرقة مختبر امل في جامعة القاضي غياض وعرض في خمس محافظات وفي مهرجان اكادير الدولي للمسرح الجامعي وباشتغال اخراجي من قبل المخرج المغربي ابراهيم اشونوك , لينتقل سريعا الى الجزائر حيث قدمته فرقة ثلاثي انوار المسرح الجزائرية التابعة لوزارة الثقافة الجزائرية في ولاية ( باتنه )وباشتغال اخراجي من قبل المخرج الجزائري نبيل ربيع والجزائر لا تقل خطورة مسرحية عن المغرب ان لم تتفوق عليها من ناحية الاشتغال الحداثوي ذات الطابع الغربي مسرحيا.

نصي المسرحي هذا الفائز بجائزة دار الشؤون الثقافية في وزارة الثقافة العراقية عام 2012 حجب عني الرؤية واختزل كل مالديه فيه وجعلني رهين زمنه على الرغم من الاعمال التي بعضها تم داخل العراق وعرضت والتي في طور البروفات وجاري العمل فيها في سوريا والاردن كمسرحية ( مواويل شرقية ) ومسرحية ( شيزوفرينيا الصمت ), الا ان ( لا رجولة في زمن العنف ) اخذ وهج كل شيء وبات كضلي الذي لايريد ان يبارحني لا بل باتت تخنق انفاسي الكتابية لان مامن مفاوض تفاوض معي على نص الا وكانت هذه المسرحية في مقدمة طلباته حتى باتت تعيق تطلعاتي ومستقبلي لان فقط في هذا الاسبوع تنازلت فيه عن النص لدولتين الاولى فلسطين والاخرى المغرب ايضا بعد مفاوضات دامت اسابيع انتهت بالتنازل عنه لفرقة يافا في فلسطين المحتلة ولمعهد المسرح الدرامي بمدينة الدار البيضاء في المغرب ليكون النص اطروحة تخرج ,فضلا عن التنازل عن النص لفرق مسرحية في دول عربية وغير عربية لا اود الافصاح عنها لاسباب خاصة ,هذا هو حالي مع هذا النص الذي بات لعنة عليه واتمنى من الله ان يمن عليه بالشفاء العاجل من مرض ( لا رجولة في زمن العنف ) الرجولة التي تطارد مستقبلي الابداعي في زمن العنف وان يصرف نظر البعض عنه كي لا اختزل به وتختصر موهبتي في نص واحد فبوح النصوص عندي طويل جدا.