الرئيسية » مقالات » نداء و رجاءإلى أهـلنا في محافـظتنا محافظة ذي قار

نداء و رجاءإلى أهـلنا في محافـظتنا محافظة ذي قار

نتوجه اليوم إلى أخواتنا وإخوتنا في محافظتنا العزيزة على قلوبنا جميعاً ، محافظة ذي قار ، سائلينهم العون والمساهمة الفعالة في إنقاذ هذه المحافظة من رِفقة البؤس وصُحبة التخلف وديمومة الفقر الذي رافق اهلها منذ عهود طويلة وكأنها لم تكن موطن اول حضارة إنسانية ومهبط اول الرسالات السماوية ومنبع الفكر التنويري وخزين النضال الوطني في كل تاريخ وطننا العراقي الحديث . إلا أنها لم تحظ من حكومات هذا الوطن المتعاقبة غير الإهمال والتهميش والقمع المبرمج الذي رافق تاريخها حتى سقوط دكتاتورية البعث المشؤومة. وحينما إستبشرنا خيراً بزوال كابوس هذه الدكتاتورية كانت خيبة أملنا بورثة البعثفاشية المقيتة أكبر من ان تخفيها التبجحات الدينية والإصطفافات الطائفية والتوجهات القومية العنصرية التي وضعت خيرات محافظتنا ومؤهلات أهلها ومستقبل وجودها بأيادي لم تلتفت ولم تعمل إلا لإثراءها الفاحش على حسابنا والإستمرار على ذلك طيلة السنين العشر الماضية لضمان وجودها على قمة السلطة السياسية والإدارية ليستمر مع وجودها هذا ما عانته محافظتنا من تخلف وانحطاط وتهميش وفقر مدقع ليس في دخل الفرد فقط ، بل وفي مختلف الخدمات التي أصبحت ملازمة لحياة إنسان القرن الحادي والعشرين من عمر البشرية .
فما العمل … ؟
الحل بأيديكم ولا إسم لهذا الحل سوى تغيير هذا الوضع الذي ستقررونه في العشر ين من هذا الشهر بانتخابكم مجلساً جديداً يدير شؤون محافظتنا بكل حرص وصدق وامانة . إن تجربتكم مع مَن إنتخبتموهم لحد الآن توضح لكم بإن مثل هذه الصفات في المجلس الجديد لا تتوفر إلا بمرشحي قائمة :
ألإئتلاف المدني الديمقراطي
فجربوهم وحاسبوهم على اساس برنامجهم الإنتخابي ، ولا تخدعنكم بعد اليوم الأقوال التي خدعتنا في السنين العشر الماضية . فنحن نسعى إلى قليل من القول وكثير من العمل .
عن بنات وأبناء المحافظة المغتربين في ألمانيا
الدكتور صادق إطيمش      عادل محمد حسن          الدكتور فوزي الوسواسي