الرئيسية » الآداب » مبالاة راحل

مبالاة راحل


صوتكِ ينساب في ثنايا أضلعي
يوقد فيَ الحنين …
و يخر كُلي مدمع الأحداث
تتساقط مني أوراق الفراق…
تنشرين السنين في كل فصولي
أرهقه انتظار نيسان …
الساكسفون الحزين و دخان السيجار
سلمتني إياهما عندما سلمتك العقل بعد القلب و كل ما لي فيَّ … ومضيتِ غير ملتفتة …
ريح عاصف أخذني .. سلبني .. أماتني
و لم يعد لي نفسي ولا نَفَسي …
لم يحيني
كل ليلة على قارعة الطريق أنادي
يا أنت …
يا…
حبيبتي …
شالُكِ سقط من على كتفك …
( و لم تبال )!

حملته راكضاً وراءك لأعيده …
( و لم تبال ) !!
أروم معانقة عينيكِ برهة أعيد بها سنين هي أجمل ما في العمر .. لأحيى لحظة في حياتي
كي لا تستبق اللحظات استيقاظي ليوم في حياة أنا موءود بها عنوة … دونكِ..
و لم … و لن تبالي

فسلام عليكِ حيث أنت
فقد فُقِد منا السلام …