الرئيسية » مقالات » حب واحجي واكره واحجي …

حب واحجي واكره واحجي …

كثيرون هم اصحاب الاقلام التي تعطي رأيها في كل صغيرة وكبيرة وكل شاردة وواردة , وهذا الامر طبيعي نسبة الى ان عدد الصحف في العراق يفوق 200 صحيفة تتكلم في كل شيء ولا يكاد يفلت من يديها اي خبر حتى لو كان يتكلم عن فقدان طفل منغولي في احدى قرى بوركينافاسو !!!
وقعت بين يدي جريدة العالم ( لا اعلم هي التي وقعت بين يدي ام انا الذي وقعت عليها) المهم بدأت في تصفحها ولا سيما اني اعرف احد المسؤولين عن القسم الثقافي فطالعته لارى عمله وعن ماذا تتكلم صفحته و…..الخ.
وعند تصفحي للصحيفة لفت انتباهي مقال للكاتب احمد النواس وجدت فيه الكثير من الاسئلة التي آليت على نفسي ان ارد عليها لاني وجدتها تساؤلات مشروعه من باب…. ومن باب اخر وجدتها مؤدبة سلسة تجعلني متأكد ان الذي كتبها يتحلى بمنظومة اخلاقية لأسلم من السب والشتم بعد ان اصبح السب والشتم الطريقة المثلى للرد على اي كلام في عراق اسكات الاخر !!!
في المقال الموسوم “على هامش الزفاف الجماعي” وجدت عدة تساؤلات اهمها تساؤلين سوف اجيب عنهم على التوالي
تكلم الكاتب عن اصل الاموال ومصدرها الذي يثير ريبة الكاتب ولا اعلم لما تثار ريبة الكاتب من اموال تصرف على تزويج شباب ومشاريع خيرية اخرى ولا تثار ريبة الكاتب على اموال تصرف في التسليح وشراء الذمم الاعلامية واموال تصرف لاسكات اصوات مناوئة للجهة صاحبة الاموال ؟… اما عن الاموال التي صرفت في تزويج الشباب فهي اموال من تبرعات لرجال اعمال واناس خيرين وما كان لمؤسسة شهيد المحراب سوى التنظيم للحفل ورعايته والأرقام التي ذكرت بالمقال مبالغ بها بامتياز اعتقد ان السيد الكاتب تعمد زيادتها لأضفاء نوع من الاثارة للمقال
اما عن تقبيل يد السيد الحكيم من قبل بعض المتزوجين المحتفى بهم فاعتقد اننا كمجتمع عشائري عادة ما نقبل يد رموزنا الدينية او الاخ الاكبر او شيخ العشيرة وهلم جرى والسيد الحكيم يمثل امتدادا للمرجعية الرشيدة المتمثلة في جده السيد محسن الحكيم ولا تنسى يا اخي ان العراقيين بشكل عام يقدسون ويجلون كل من يلبس عمامة رسول الله كيف اذا بعمامة يلبسها نجل المرجعية ؟؟