الرئيسية » اخبار كوردستانية » ندوة ثقافية للمؤرخ الكوردي الدكتور كمال مظهر

ندوة ثقافية للمؤرخ الكوردي الدكتور كمال مظهر

ينظم اتحاد الادباء والكتاب الكورد في اربيل ضمن موسمه الثقافي الشتوي ندوة ثقافية للمؤرخ الكبير الدكتور كمال مظهرفي هذه الندوة يلقي الاضواء على تاريخ ومسيرة القاضي محمد وجمهورية مهاباد الكوردية في22-1-1946 تم اعلان قيام جمهورية مهاباد، التي تأسست ضمن الظروف الدولية الشائكة ، وأصبحت مدينة مهاباد عاصمة للجمهورية الفتية وأمام العالم ووسط أكبر ساحة من ساحات العاصمة (ساحة جوار جرا ـ القناديل الأربعة) تم انتخاب القاضي محمد كأول رئيس للجمهورية الكوردستانية ، وكان حاضرةً هذه الاحتفالات المهيبة وفود من جميع أطراف منطقة كوردستان .ولكن الجمهورية الفتية لم تعمر طويلا ، فقد تخلى السوفيات عن دعمهم لها ولقيادتها لما اقتضت مصالحهم النفطية ذلك ،فضلا عن الضغوطات الأمريكية والبريطانية على القيادة السوفيتية بضرورة انسحاب الجيش السوفيتي من شمالي ايران وتم القبض على القاضي محمد وكان من الطبيعي أن يصدر الحكم بالموت على البطل الأسطوري والفقيه الزاهد والمتعبد القاضي محمد ، وقد تلقاه القاضي برباطة جأش وثقة عالية بالقدر والمصير المحتوم ، وبشجاعة تنمّ عن ثقته بربه وقضائه وقدره ، وبما يشكله موته من فائدة كبيرة لشعبه الذي يعاني من الاضطهاد والحرمان والظلم.
وفي يوم 30 مارس 1947 اقتيد البطل الى الساحة التي شهدت قيام الجمهورية الكوردستانية نفسها ( ساحة القناديل الأربعة ) . وفي فجر ذلك اليوم البائس بعد أن أدى صلاة الفجر تم شنقه ،ليسجل اسمه في سفر الخلودً مع الشهداء الخالدين والمدافعين عن قضايا شعوبهم.

التآخي