الرئيسية » نشاطات الفيلية » دور فاعل للكرد الفيلية في المؤتمر الثاني للمهاجرين العراقيين

دور فاعل للكرد الفيلية في المؤتمر الثاني للمهاجرين العراقيين

شارك عدد جيد من الكرد الفيلية من السويد والدانمارك والمانيا وبريطانيا ومن مختلف الميول والاتجاهات بشكل فاعل في أعمال المؤتمر الثاني للمهاجرين العراقيين الذي انعقد تحت شعار (جسر التواصل) والذي انعقد في العاصمة السويدية ستوكهولم من 9 الى 11 كانون الاول 2011.

كان المؤتمر ناجحا وتوصل الى توصيات جيدة ونتائج حميدة ستساعد على خلق جسور تواصل بين المهجرين والمهاجرين وبين الوطن، بعد أن تجد هذه التوصيات طريقها الى التنفيذ العملي، وهذا ما يأمله وينتظره الجميع.

قدم الكرد الفيلية مداخلتين في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر وشاركوا بنشاط وفاعلية في ورشات العمل الستة التي توزع عليها المؤتمرون، وتمكنوا بدعم من المؤتمرين، مشاركين وعاملين في وزارة الهجرة والمهجرين، من ادخال توصيات جيدة عن الكرد الفيلية في ورشة (العراقيون في المهجر والجوانب الاجتماعية والثقافية للمهاجر العراقي) وورشة (المرأة والمهجر) بدعم من ممثل لجنة المرحلين والمهجرين في مجلس النواب العراقي.

كان لتواجد معالي وزير الهجرة والمهجرين الاخ الاستاذ ديندار نجمان شفيق الدوسكي اثرا واضحا في نجاح المؤتمر لممارساته الديمقراطية ولما يتمتع به من تواضع ورحابة وسعة صدر. وكان للعاملين في الوزارة دورا جيدا في تسيير مختلف جوانب المؤتمر بسلاسة وانتظام.

لقد ذكر معالي الوزير مآسي وقضايا الكرد الفيلية في الكلمتين اللتين القاهما عند افتتاح المؤتمر وعند انتهائه. كما خصص معاليه اكثر من ساعة لمقابلة الكرد الفيلية الذين حضروا المؤتمر لسماع مطالب الكرد الفيلية من دولة العراق، ووعد برفعها الى دولة رئيس الوزراء السيد نوري المالكي، ومتابعة القضية شخصيا وتنفيذ ما يتعلق منها بوزارته قدر الامكان وحسب صلاحيات الوزارة.

كما وعد المشرف على ورشة عمل (العراقيون في المهجر والجوانب الاجتماعية والثقافية للمهاجر العراقي) برفع مذكرة المطالب الكردية الفيلية الى مجلس الوزراء والى الوزارات المختصة بكتاب رسمي صادر عن الوزارة.

نظمت الاستاذة انعام الجصاص، فضائية الفيحاء، بمناسبة انعقاد المؤتمر ندوة تلفزيونية بحضور ممثلين عن وزارة الهجرة والمهجرين ومجلس النواب العراقي (لجنة المرحلين والمهجرين) والمكون الكردي الفيلي والمرأة العراقية، دامت لحوالي الساعة تمت فيها مناقشة مختلف جوانب المؤتمر وتوصياته والنتائج المتوقعة منه في الجانب التنفيذي.

نثمن ونشكر معالي الوزير لمواقفه المتضامنة مع الكرد الفيلية والمؤيدة لقضاياهم ودعمه القوي لجهود إيجاد حلول عملية منصفة لمشاكلهم، وكذلك على مقابلته لنا واستماعه واستلامه لمذكرتي مطالب الكرد الفيلية. ونقدر جهود وزارة الهجرة والمهجرين في تنظيم المؤتمر ونشكرها على دعوتنا لحضوره. ونشكر الاستاذة انعام الجصاص وفضائية الفيحاء على جهودها الكبيرة في تغطية اعمال المؤتمر واقامتها للندوة الرباعية على هامش المؤتمر.

يملئنا الامل ونتطلع الى ان تتحول المواقف المنصفة والكلمات الجميلة التي القيت والتوصيات الجيدة التي صدرت عن المؤتمر الى افعال واجراءات عملية، اذ ان العبرة هي في التنفيذ الفعلي لهذه المواقف والكلمات والتوصيات.

الكرد الفيلية الذين وقعوا على المذكرة المقدمة الى معالي وزير الهجرة والمهجرين التي تقترح فتح ممثلية لوزارة الهجرة والمهجرين في البلدان التي تتواجد فيها اعداد كبيرة من الكرد الفيلية، والذين أيدوا مذكرة المطالب الكردية الفيلية، هم كل من الاخوات صبيحه الماس ، بتول ولي ملكشاهي ، خيرية علي رضا ، ثناء البصام ، والاخوة كامل كرم ، عيسى فيلي ، د. مؤيد عبد الستار ، د. اكرم هواس ، زكي رضا ، حكمت حسين ، طالب بندي ، فؤاد علي أكبر ، علي فيلي ، عبد الجبار كريم ، هادي جمشير ، آري كاكه يي ، د. مجيد جعفر ، وأحد الاخوة آلاخرين.

أحد المشاركين في المؤتمر الثاني للمهاجرين العراقيين (جسر التواصل) 11/12/2011