الرئيسية » مقالات » لا ستر الله عليكم

لا ستر الله عليكم


بقصائد

سنشكر الرجال

من ألبسونا ثياب الرعب

وابتزونا بالأموال

من أخذونا بعلو الصوت

وأدخلونا سبل الموت

وحركونا بالغربال
……………………………

شكرا ساستنا حقا

فلولاكم

ما وصلتنا

رحمة ستر بالسروال

ولولاكم لم نعرف يوما

أن ما يلبس بالرجلين

يسمى أصلا بنطال

……………………………

ولم نكن بتاتا ندري

أن العراقيين فرقٌ

إن اجتمعوا

ضُرب العراق بزلزال

كل هذا بفضل الحنكة

أوصلتمونا لهذا الحال

……………………………

شكرا ساستنا جميعا

لا استبعد فردا أبدا

شارك في أهزوجة موت

هرول سعيا

شمر يديه

بشر يوما

واحل دماء الأطفال

……………………………

هذا ممنوع من الصرف

وهذا موعود بالخطف

وذاك اقتات على الازبال

شكرا ساستنا أكررها

وبالشكر اسطرها فعلا

لحضراتكم بكل الأشكال

يتباكى ذاك على السلطة

ويحلم آخر بالجيش الجيش

ونشر لدوريات الشرطة

وأخر يحتج بعنف

نحن أحق بهذا الجانب

وكأنما الميراث “السلطة”

……………………………



شكرا

شككتُ بنواياكم

كنت اشكك باستغفال

والآن بعد وضوح الأمر

غلق الباب وساء الحال

لم أجد لكم من تبرير

قطعتم كل الأوصال

……………………………

الكل يسعى للفخامة

يناغيها بكل قوامه

يطلبها بكل استعجال

فكلكم يريد الحكم

أريد أن اعرف من ستقودوا ؟

والعراقي لعق اليوم

كاس القهر باستبسال

هل ستحكم كيس عظام

أم متشرد يتسول أمنا

ضاع في زحمة أقفال

أم مُهجر باع سريره

واضطجع أرضا

ونام بين الأغلال

……………………………

أم تريد قيادة شعب

وصلت قصصه إلى حد

اختلطت فيه الآجال

……………………………

لمن الحكم؟

أنا سأحكم

احد يصرخ

منهمك في قلب المطبخ

للساسة طباخين أيضا

لكنه بيده يطبخ

ماذا يطبخ؟

يطبخ ألما

وقليل من فكر خراب

يقلبها برصاص تارة

ويقدمها مع الأعشاب

طبخة حار بها العاقل

لا تنفع حتى السنجاب

بكل جدارة حُبكت

وهُرست مع ريش غراب

……………………………

ينضجها لا يأكلها

يتجول كل الأبواب

أنت كريم (( بصوت عال))

عراقي عليه أجاب

لكن العراقي المسكين

لم يسال لماذا الطبخة

توزع اليوم على الأبواب

ولماذا فخامة احدهم

يوزع طبخا بلا ألقاب

لم يسال العراقي نفسه

أكل الطبخة

فاختلفت فيه الأعراض

اشتبكت فيه الأسباب

قال هذا قد ينفعني

وطني عريق الأنساب

هذا سيعمر دار عراق

اختلفت فيه الأحزاب

……………………………

لا…. من فضلك

اعد الكرة

ما أره تقاسم أقطاب

أما أنت وأنا دوما

فمدفوعون بالأبواب

لن يحبوا احد منا

هم للمعشر والأحباب

انت غريب أنت عراقي

ستروك بذاك البنطال

……………………………

كنت عارٍ

وولدت عارٍ

ساستـنا من ألبسوك بكرم

نشكر أصحاب الأفضال

اللهم أحفظ كل الساسة

وأعطهم من كل سؤال

لكن امنع عنهم شيئا

يا قيوم يا متعال

اللهم امنع عنهم جنة

لا تحصى بكل الأميال

……………………………

رباه أنك اعلم فينا

سئمنا تلك الأشكال

اللهم أفسح لعراقيينا

أبوابا في جنة رضوانك

لا لغط فيها

لا إظلال

فيها لا تُدخل ساستنا

فان دخلوا علينا فيها

نخشى حظرا للتجوال

الكاتب الصحفي /احمد الشيتي

الولايات المتحدة_ يوتا