بيان

مقالات لنفس الكاتب

في الوقت الذي يتهيأ الشعب العراقي عموما لخوض الانتخابات البرلمانية المقبلة من اجل تعزيز النظام الديمقراطي الفيدرالي ، وحيث تتهيأ الجماهير الكوردستانية ايضا للمساهمة الفاعلة في هذا الحدث المهم ، يخرج علينا بوق عنصري مقيت من احدى المحطات التلفزيونية المملوكة لاحد الاقطاب السياسيين المشاركين في الانتخابات المقبلة ليسب ويشتم شعبا بأكمله ، ويطلق كلاما يفتقد الى كل شروط اللياقة والادب والسلوك السوي ، اننا في الجمعية الكوردية الموحدة في نيوساوث ويلز ، اذ نستنكر بشدة هذا السلوك العدواني العنصري على شعب كوردستان ، نعتقد في الوقت نفسه ان ذلك الفعل الشائن انما يعتبر اساءة بالغة الى العلاقة التاريخية بين الشعب الكوردستاني والشعب العربي ، كما اننا نعتقد ان هذا الاسلوب لايخدم مبادئ الاخوة والسلام والعيش المشترك الذي يقوم عليه العراق الديمقراطي الفيدرالي الجديد ، وان (معلقات !) السب والشتم العنصري لا يمكن ان تبني بلدا مستقرا وامنا.

الهيئة الادارية
سيدني – استراليا
17-1-2010