الرئيسية » بيستون » لايلوي الحديد الا الحديد

لايلوي الحديد الا الحديد

قال الامام علي ابن ابي طالب عليه السلاملايلوي الحديد الا الحديد اليوم الاثنين 26 10 2009 وفي تمام الساعه العاشره صباحا كنت اراجع دائره التسجيل العقاري في مدينه الصدر مدينه الثوره الشهيد البطل الزعيم قاسم لارجاع دارنا في حي جميله والذي صادره او سرقه البعث الصدامي في سنه 1982 وبالصدفه ومن غير ميعاد التقيت في الطابو النائبه البرلمانيه للعراق الفدرالي الدستوري السيده الفاضله ساميه عزيز الفيلي وزميلي عادل شقيق النائبه ابن محلتي في السويد لوفيورديت يوتيبوري حيث انهم ايضا دارهم مصادره كحال جميع الكورد الفيليه لقد تحاورنا فيما بيننا من جهه ومن جهه اخرئ تحاورنا مع البعض الموجود في الطابو النتيجه التي وصلنا اليها اننا يجب ان نكون كالحديد حتئ نلوي و نكسر حديد الظلم والطغيان

في طريقي للذهاب الئ المقر العام للاتحاد الوطني الكوردستاني حيث عملي استقلت سياره كيا نفرات الئ منطقه علاوي الحله لقدتحاورنا وتحدثنا مع الانفار في الكيا حول التفجيرات الارهابيه الحقيره الخسيسه كخسه فاعليها المعلومين والواضحين كوضوح الشمس المشرقه في عزالظهيره والتي استهدفت الابرياء من اطفال ونساء وشيبه وشباب ومرضئ في طريقهم من مدينه الصدر الئ الاطباء في جانب الكرخ كما رواها احد اقرباء الانفار في الكيا من اهالي بغداد المساكين الئ متئ هذا الظلم المركب والمتراكم والمتوالي منذ اغتيال زعيم الجمهوريه الاولئ للعراق الجريح الخزي والعار لنظريه الموءامره المخابراتيه الدونيه الدنيه لذلك نصر ونطالب وفورا وبدون تاخير مواجهه العقليه المخابراتيه المجرمه المستمره بوتائر متسارعه لانزال الدمار الشامل ببغدادنا الحبيبه بعقليه مخابراتيه متطوره ونزيهه وذات شهادات علميه وغير مزوره

عاش العراق الديموقراطي الفدرالي الدستوري

اسكن الله جميع الشهداء فسيح جناته والمجرمون الارهابيون مصيرهم اجلا ام عاجلا الئ جهنم وبئس المصير كما جرئ لاسيادهم المجرمين

ابن بغداد

عدنان رضا الفيلي
عضو قياده مركز تنظيمات بغداد