الرئيسية » مقالات » عندما قرأ الخطيب كلمة ألأمام السيستاني لم اتمالك نفسي من البكاء !!

عندما قرأ الخطيب كلمة ألأمام السيستاني لم اتمالك نفسي من البكاء !!

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ

وَجَعَلْنَاهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِمْ فِعْلَ الْخَيْرَاتِ وَإِقَامَ الصَّلَاةِ وَإِيتَاء الزَّكَاةِ وَكَانُوا لَنَا عَابِدِينَ . سورة ألأنبياء . اية 72 .

بعد الانتصارات الهائلة والكبيرى التي حققتها قوات الجيش والشرطة الوطنية على العصابات التكفيرية من القاعدة واشباه الرجال من العصابات الصدامية حيث ترك هذا الانتصار اثرا ايجابيا لدى عموم ابناء الشعب العراقي ولدى اغلب الجاليات التي تعيش في الغربة خارج الوطن .

هذا الشعور الجميل والرائع بالانتصار الحتمي على خنازير الظلام ومصاصين الدماء الذين لايخافون الله ولايلتزمون بكتابه ولابسنة نبيه ألرسول المصطفه محمد خير الأنام عليه افضل الصلاة والسلام وعلى اله وصحبه المنتجبين .

اصبحت ضرورة ملحة ان يجتمع علماء الاسلام من كلا الطرفين الشيعي والسني ونفض غبار الماضي ومن كان متسببا فيه . ومد الايدي لتتصافح من جديد . وفتح القلوب لبعضها لتطمئن وتتصافى فيما بينها وتشرب من جديد ماء دجلة والفرات وان ترجع البسمة التي خطفها من اراد العبث بمقدرات هذا الشعب النبيل المعطاء صاحب المعجزات بلد العلماء أرض ألأنبياء بيت الشرفاء والنجباء بلد ألأئمة الطاهرين وألأوصياء صاحب الارض المعطاء فيه عاش العلام والحكماء شعبه من أنزه شعوب ألعالم أخلاصا ووفاء . ولكن وهذه أقولها بمرارة أصيب بداء وهذا ألداء اسمه القاعدة التكفيرية وايتام صدام من الذين يتباكون على اطلاله .

هذا الداء هو نوع من سرطان مميت وقاتل اعمى لايرى من هو الشيعي والسني والكوردي والمسيحي والصابئي وألأيزيدي وألأثوري وألأشوري والشبكي وبقية الطوائف الاخرى التي تعيش في حب ووئام وأخاء وسلام قل نظيره في بقية المجتمعات العربية والدولية . ولكن القاعدة اصبحت تحرق الاخضر واليابس في وطننا الجميل مهد الحضارات ومنبع السلالات ومهبط الرسل وأرض ألنخيل والماء والحب نتحسر ألما ولوعة عندما نجد شارعا كئيبا يعلوه الغبار اوعمارة سقط منها طابقين بسبب المفخخات اوبيوتا مهدمة اوجرحى في المستشفيات وألأنكى من ذلك كله ألأنسان العراقي الذي قطعته عبوات الظلاميين ومفخخات من لايريدون للعراق خيرا من دول الجوار الذين دفعوا ملايين الدولارات لعصابات القاعدة لكي تفتك بالبنى التحتية في عراقنا الحبيب !! هل تعرفون ماهو السبب ؟

أنها الكراسي ايها ألسادة !! رؤساء الدول العربية تخاف على كراسيها من خلال ماتراه من نجاحات في العراق يخافون تنقلب عليهم شعوبهم اذا تحقق السلام وتحققت الديمقراطية الجديدة في وطننا الجريح . وهذا فقط سبب واحد من اسباب عديدة ولكن القافلة تسير ان شاء الله ونجاح العراقيين مستمر ولايهمنا كائن من كان !!

كل هذه الامور مجتمعة اصبح من الضروري الى ان يجتمع ابناء البلد الواحد تحت خيمة واحدة وابناء المذاهب تحت مظلة واحدة اسمها العراق ولاشيء غير العراق . وهذا مما دعى علماء العراق هذا اليوم ان يتحدوا فيما بينهم لرص الصفوف وجمع الكلمة ولم الشمل حيث اجتمعت هذا اليوم شخصيات من علماء وخطباء السنة والشيعة من كافة انحاء العراق في مدينة النجف الاشرف للمشاركة في المؤتمر الاول الوطني لعلماء الشيعة والسنة المنعقد هذا اليوم في الحسينية الفاطمية الكبرى للفترة من 26/27/11/ 2007 . بهدف تفويت الفرصة على اعداء العراق .

ومن بين تلك الوفود :

رئيس الوفد الشيعي في العراق / وفد علماء كردستان العراق / وفد علماء العاصمة بغداد / وفد علماء مدينة البصرة / وفد علماء مدينة المثنى / وفد علماء مدينة الناصرية / وفد علماء مدينة الكوت / وفد علماء مدينة الديوانية / .

بدأ ألاجتماع بتلاوة من اية من الذكر الحكيم بعدها تقدم احد علماء اهل السنة والجماعة والقى كلمة ألأمام السيد علي السيستاني دام ظله حيث قال أنني سأقول كلمة السيد السيستاني كما هي واول مابدأ يقرأ حيث كانت كلمات سماحة السيد السيستاني هي : أنني خادم للعراقيين جميعا . هنا انحدرت الدموع من عيني ولم اتمالك نفسي حيث شعرت كم ان سماحته يحضن جميع العراقيين ويؤكد بأن السنة هم انفسكم . وكم كان لكلمات سماحة السيد من تأثير حسن على جميع العلماء .

هذا الاجتماع ان دل على شيء فهو يدل على عمق العلاقات ألاخوية المتراصة بين ابناء المذاهب المجتمعة في النجف الاشرف هذا اليوم ويدل على حرص الجميع ان تكون كلمتهم واحدة وشوكة في عين من يريد ان ينال من هذا الوطن وضد اعداء هذا الشعب وامنية الجميع ان يرجع العراق متعافيا مزدهرا لافرق بين الجميع وكلنا اخوة متحابين في الله ورسوله محمد صل الله عليه واله وسلم . وان شاء الله ستكون كلمة من يحب الخير للعراق وشعب العراق هي العليا ومن يريد بالعراق شرا هي السفلى . وهذا الاجتماع هي ضربة قاصمة للأرهاب وهو انتصار حقيقي اخر ضد كل من تسول له نفسه ويدعي بهتانا وزورا على ان الامور ليست بخير ولكن هذا التصور عكس ماكان يتمنى اعداء العراق بنا سوءا . الثمار بدأت تقطف ونجني الخيرات والذين راهنوا على الحرب الطائفية هاهم اليوم يبكون ويعضون اصابع الندم لأنهم فشلوا في أكبر رهان وخسروا كل ماعندهم من اجندة وطاقات سخروها بالمليارات لضرب مكونات هذا الشعب .

ولم يحصدوا غير الخزي والعار لأنهم حاقدين عنصريين ساديين ناقمين ساخطين على الشعب والحكومة لأنها منتخبة ومن رحم هذا الشعب فكان لهم الله والقوات المسلحة بالمرصاد وهاهم اليوم يجرون اذيال الخيبة والخسران والهروب الجماعي امام اسود العراق .

كتبت هذه القصيدة واسمها : ( شيعه وسنه متحدين ) .


الله ياعراق الخير شمحلاتها الجمعه شيعه وسنه هذا اليوم منجمعــه
وين الراهن وكال مختلفيـــــــن يااعمه بالنجف مشعوله ألف شمعه

شيعه وسنه متحدين ايد بأيـــــــــــد انت الماتريد العالم تسمعـــــــه
شحلات أليوم هذي الناس منجمعين مبتسمين وانت بعينك الدمعـــه

زرعت عبوات وكطعت العراقيين راضع من ثدي الخنزير جم رضعه
شجنيت انت من ذبح هذي النــاس من رصاصه بكلبك توجعــــــه

ورصاصه بكلب ابن جبريــــــــن ألسيء السمعـــــــــــــــــــــــه
فتاويه السبب ضد شيعة ال البيـت بيها احقاد منوضعــــــــــــــــه

بعد ماتمشي الفتاوي ياابن جبرين دور سوك ثاني ودور البيعــــه
ولاحتى جهادك بالفتاوي مات اليوصل حدود الوطن بيدينه نكطعه

ألعراق اليوم صحوه وبيه أهل الزود منو انت حتى تكدر توكعــــــه
وباجر وين تروح من حساب يوم الدين بالنار لسانك تكدر اتطلعـــــه

وايدك الكتبت بيها فتاوي المـوت كبل متموت تنشل تظل منخلعه
لأن ماتدري شكد اتيتمت اطفــال وماتنعد عوايل كلها منفجعـــه

دور عن دول بيها يعيش متخلفين مثل عقلك مريض وبيه جم وجعه
ونصح مسلمين وتوب للخالق الرحمن وبعد لاتكتب فتاوي بالدم منكعه

اجتماع اليوم للعلام نصر جبير ضد كل من يسيء وعالوطن يدعه
وضد كل من يفتي بذبح ألعراقيين هذا النصر للأرهابي يفزعـــــه

كافي جزعنه من علام تدعي علام مشتريه الملك بجم دولار ومقنعه
اذا وعاظ للسلطان هذي شلون وعاظ وين المكانه هنانه والرفعـــــه

أليمشي خلف الملك لأمته مابيه خير الملك لازم يوكف يمه ويسمعـه
واذاشفت المشايخ كلهم يركضون للدولار كول مشايخ مطكعه

كون الشيخ يخاف رب الكـــــون ويحسب لآخرته فد رجعــــــه
ومايكتب فتاوي يهين اتباع ال البيت ويحارب الشيعي ويتعمد يفزعه

اليوم اجتماع بيه اجتمعت العلام عدهم خوف الله كلهم وروعــه
يحبون الشعب والشعب منهم صار وجلمه وحده تغير للشعب طبعه

من كوردستان الحبيبه تشبك الفيحاء وكربله والنجف منجمعــــــه
وشيعي وسني منجمعين هذا اليوم هذا النصر ربك ابد ميضيعـــه

سيد احمد العباسي