الرئيسية » مقالات » لو يسكت هذا المغني النشاز …

لو يسكت هذا المغني النشاز …

لو يسكت هذا المغني النشاز
الذي يتغزل بالنهر
لا الغناء جميل ولا الغزل حقيقي

لو يترك النجوم هذا الساحر المشعوذ
نحن الأحرى بتخليد السماء
لأننا جائعون للضوء
وهو ابن الأبنوس والثريا
لايقوى على مزج الالوان
ورسم قبلة نابعة من القلب

لو يبتعد عن منصة الخطابة
فهو المتحدث والناس تغفو
وتغادر القاعة
لا بد ان يبتعد ويغادر التاريخ
فهناك الف دانتون
والف ميرابو

لو يبتعد عن الحكم
فهو سارق الدكتوراه !
والامي في التكنوقراطيا
والدجّال في الطب
والمسخ في الفلسفة
والبليد في المحاماة
ليترك قاعة المحكمة والبرلمان
ياإلهي !!!!
ياالهي أين توفيق السويدي ؟
وعلي الوردي وعبد الجبار عبد الله
وآخرون من أكابر بلادي .

لتذهب البزة العسكرية الى النار
ليذهب الجنرال المزيف الى المستنقع
ليمضي المهيب الى بيت الماء
ليندفن الصاعد على المنبر في المجاري
الآسنة
أين هؤلاء من براءة فيصل الثاني ؟

لتتساقط الأمطار وتغتسل المدينة
فلقد اتسخت بخمسين عاما من الضياع
المدينة مدخنة والنوافذ من اسمنت
الجميع جرحى ومسعولون
هل هذه اللعنة
هي الانتقام لسفك ِ أوّل ِ قطرة دم ؟

لتتوقف لغة الرصاص الرعناء
وحوار الرماح الصدئة الباردة
ورقصات الخناجر التترية
لتتوقف مهارشة الديكة
ليتوقف دس السم في الكؤوس
في بيت هاملت الشنيع
ليتوقف صراع الاخوة – الاعداء .
لتتوقف :
رقصة الكراسي الموسيقية – الدموية .

لتنسحبوا جميعا من التاريخ
من قراءة خاطئة للمصاحف
من صعود منحرف للمنابر
من تحريض على ابادة
من لغة إفناء الآخر
اتركوا مناصبكم لو تؤمنون حقا
غادروا مسرح الحياة السياسية
جميعا بلا استثناء
اذهبوا الى غرفة الاستحمام
فسوف لن تنتهوا من غسل اجسادكم
فهي متسخة الى مالانهاية .

لقد أفقدتم كل شئ خاصّته
وضعتم الضوء في صندوق اسْود
والبذرة في جوف آجرّة
حكمتم على الهواء بالاعدام
دجلة عطشان
والفرات في النزع الأخير .

أنتم فكر ملتبس وحزب معتوه
أنتم محض ثوب أسْوَد ونفق قاتم
وعلم أحمر قان ٍ هو لون الدم
وأخضركم هو ليس سندس الأرض
كل ألوانكم تنم عن ثأرية وسادية
وذكرى حروب ومجازر
احسموا امركم اخرجوا من الزمان .

العلم العراقي الذي تريدون ! ياللمهزلة
تتنابزون بألوانه ورموزه
وتتناحرون من اجل مولده !
راية بيضاء عليها طفل يرسم بقلمه نخلة
يُلجم كل هذا التخبط .

وأنت يا أيتها الديدان الايديولوجية
اخرجي من الاقبية
اذهبي مع الفئران الى البحر
نسائم الحرية
هي التي ستعقم النتانة َ
التي انتم عليها .

انتم ؟
لا ألف لا
بمصطلحات جديدة وشعارات ؟
لا
لن تخدعونا
انتم كروش تلتهم
واسياف تنتقم
لو بأيديكم لتنفسنا بالقطارة
ومُنعنا من ان نولد ونلد
سحقا لكم من اصنام وتوابيت
وقوالب واحذية صينية ومساطر
وكلبشات وممنوعات ومحرّمات
وولاءات وانحيازات وتحزبات وتأليه !

سحقا لمرجعيتكم
لمكتبكم الثوري لمقراتكم
لصحفكم لقنواتكم
لقد اختنق حتى الهواء بكم
اتركونا نعود بسلام الى الطبيعة
الى الطفولة
وعذريتنا وبراءاتنا الاولى
بلا حزب بلا قائد بلا مستشار
فلقد احترق الانسان
والوطن كوم رماد .

*******

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *