الرئيسية » اخبار كوردستانية » وساطة كردية تؤدي لإطلاق الجنود الأتراك

وساطة كردية تؤدي لإطلاق الجنود الأتراك

كروكر لـ «الشرق الأوسط»: مقترح إيران للإشراف على العراق غير معقول














جندي كردي يتفحص الاوراق الشخصية لسائق شاحنة تركية في معبر زاخو بالقرب من الحدود العراقية ـ التركية أمس (أ.ف.ب)


اسطنبول: مينا العريبي لندن:
أفرج حزب العمال الكردستاني التركي المحظور، أمس، عن الجنود الأتراك الثمانية الذين احتجزهم في نهاية الشهر الماضي بعد توسط حكومة كردستان العراق، وقد غادروا مطار أربيل على متن طائرة عسكرية تركية. وقال عبد الرحمن جادرجي مسؤول العلاقات الخارجية لحزب العمال في اتصال هاتفي مع وكالة الصحافة الفرنسية إن «الاطلاق جاء نتيجة توسط حكومة اقليم كردستان العراق واحمد ترك رئيس حزب المجتمع الديمقراطي في تركيا».

من جهته، أعلن نائب رئيس الوزراء والمتحدث باسم الحكومة التركية جميل شيتشيك، ردا على الافراج عن الجنود، أن بلاده ستواصل التصدي للمسلحين الاكراد. وياتي ذلك فيما اعتبر السفير الاميركي لدى بغداد رايان كروكر مقترح ايران بتشكيل آلية تتألف من ايران وسورية وتركيا والسعودية لتكون بديلة للقوات الاميركية في العراق وانسحاب قوات التحالف منه، بأنهما «أمر غير معقول». ولم يقلل كروكر في حديث لـ«الشرق الأوسط» من حجم المشكلة الأمنية التي مازالت تواجه العراق، مشيرا إلى أن محافظة نينوى، وخاصة الموصل، ستشهد المعركة المقبلة ضد «القاعدة».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *