الرئيسية » مقالات » هنيئا للارض التى احتضنت ( د. نزيهة الدليمى )

هنيئا للارض التى احتضنت ( د. نزيهة الدليمى )

بقدر مااحزننى موتك .. لقد ابهجتنى مراسيم تشييعك
نعم .. لقد خطفك الموت .. ولكن ستبقى سيرة نضالك وبطولاتك فى الصفحة البيضاء من سجل شهداء العراق و شهداء الحزب الشيوعى العراقى
ان مشاركة رفاق الحزب فى توديع واقامة مراسيم التشييع للمرحومه الدكتوره نزيهه الدليمى رغم الظروف الامنيه التى يمر بها عراقنا الجريح تدلل على اصرار هذا الحزب على التضحيه بالروح فداءا لمناضليه
لقد كان التشييع حفلا تنظيميا حزينا يمنح القوه ويرفع الروح المعنويه لرفاق الحزب وبرهانا على ان هذا الحزب لاينسى مناضليه وان الموت من اجله هو رمزا للخلود وليس الفناء .. الخلود لسيرة المناضلين ووفائهم والشهادة بحبهم للعراق العظيم والتضحيه لسيد احزابه الحزب الشيوعى العراقى
انه لامر عظيم .. ان يبقى هذا الحزب يذكر مناضليه فى كل مناسبه ويستشهد ببطولاتهم وانجازاتهم ليكونوا مثالا يقتدى به الرفاق الذين يسيرون على الدرب
شكرا للرفاق الشيوعيين تحديهم واصرارهم ومشاركتهم فى مراسيم استقبال وتوديع هذه المرأة البطله الى مثواها الاخير
شكرا للنخب الخيره من العراقيين الشرفاء الذين كان لهم شرف المشاركه فى هذه المراسيم
وداعا .. للمرأة الرمز التى كانت مثالا للمرأة العراقيه الغيوره المناضله
وداعا .. للمرأة الاولى التى اخترقت العمل الوزارى خدمة للعراق العظيم
وداعا .. للمرأة الاولى التى رفعت عاليا اسم ومكانة المرأة العراقيه
وداعا .. للبطله القياديه فى حزب المناضلين .. الحزب الشيوعى العراقى
وداعا .. للبطله التى اختارب دروب النضال وشقائها حبا بشعبها
واخر كلمة وداع اقولها.. شكرا للأم التى انجبتك .. وهنيئا للارض العراقيه التى احتضنتك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *