الرئيسية » اخبار كوردستانية » رئيس اقليم كوردستان : تركيا تستهدف اقتصاد أكراد العراق لا حزب العمال الكوردستاني

رئيس اقليم كوردستان : تركيا تستهدف اقتصاد أكراد العراق لا حزب العمال الكوردستاني







دبي: نفى رئيس اقليم كوردستان الذي يتمتع بحكم ذاتي في العراق في تصريحات بثت يوم الجمعة أن يكون متمردون أكراد متمركزين هناك قائلا ان أي توغل تركي سيهدف فقط الى عرقلة عملية التنمية في الاقليم.
وقال مسعود البارزاني لقناة تلفزيون العربية ان أكراد العراق سيقاومون أي توغل عسكري من قبل تركيا داخل الاقليم وهو الذي قالت أنقرة انها قد تلجأ اليه لوقف الهجمات التي يشنها متمردو حزب العمال الكوردستاني عبر الحدود.

وقال البارزاني “بصراحة حزب العمال الكوردستاني هي حجة … الهدف هو ايقاف أو اعاقة النمو والتطور في اقليم كوردستان.”
وذكر أن متمردو الحزب متمركزون بشكل أساسي في تركيا.
وقال “حزب العمال الكوردستاني ليس لهم مقر في أي مدينة أو في أي ناحية أو في أي قرية من قرى اقليم كوردستان.

“اذا كان لهم تواجد فهو في مناطق نائية لا توجد بها قرى ولا قوات البشمركة ولا قوات حرس الحدود ولا قوات الشرطة.” مضيفا ان حزب العمال الكردستاني موجود داخل تركيا.

وكان البارزاني يتمتع بعلاقات طيبة مع أنقرة لكن هذه العلاقات تدهورت بشكل حاد في الشهور الاخيرة بعد أن استخدم الزعيم الكردي لهجة قاسية في انتقاد النهج الذي تتعامل به تركيا مع أكراد العراق.
وتحرص أنقرة على منع قيام دولة كوردية عراقية في شمال العراق خشية أن يؤجج ذلك النزعة الانفصالية لدى الاكراد الاتراك في جنوب شرق تركيا والى زعزعة الاستقرار في المنطقة الاوسع نطاقا.

وتلقي أنقرة بالمسؤولية على حزب العمال الكوردستاني في مقتل أكثر من 30 ألف شخص منذ بدأت الجماعة في عام 1984 حملتها المسلحة من أجل اقامة وطن عرقي في جنوب شرق تركيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *