الرئيسية » اخبار كوردستانية » طالباني: حزب العمال الكردستاني سيعلن وقفا لإطلاق النار

طالباني: حزب العمال الكردستاني سيعلن وقفا لإطلاق النار





مظاهرات في تركيا




قال الرئيس العراقي، جلال طالباني، ان حزب العمال الكردستاني سيعلن وقفا لإطلاق النار من طرف واحد.


وقد نقلت وسائل الإعلام التركية عن طالباني قوله إن وقف إطلاق النار “سيعلن اليوم الإثنين”.


وجاءت تصريحات طالباني بعدما اكد ناطق باسم الجيش التركي ان ثمانية من الجنود الاتراك لا يزالون في عداد المفقودين بعد الهجوم الذي نفذه مسلحو حزب العمال الكردستاني ضد الجيش والذي اودى بحياة 12 جنديا تركيا و 32 من المسلحين الأكراد.


وكانت الحكومة التركية قد نفت ما قالته مصادر في حزب العمال تفيد بأسر جنود اتراك على ايدي المسلحين الاكراد.


وبعد وقوع الهجوم الذي كان عبارة عن كمين تعرض له الجيش التركي قرب الحدود العراقية تعهد القادة الاتراك بـ”دفع اي ثمن من اجل الحاق الهزيمة بالارهاب”.


كما سارع رئيس الحكومة التركية رجب طيب اردوغان اجتماع أزمة مع الرئيس التركي عبد الله جول ورئيس الأركان يشار بيوكانيت لبحث الرد على الخطوة التي قام بها حزب العمال الكردستاني، غير أن وزير الدفاع التركي وجدي جونول قال إن “الرد لن يتم على نحو عاجل على الرغم من وجود خطط لعبور الحدود”.


وتأتي هذه التطورات الميدانية بعدما صوت نواب البرلمان التركي بأغلبية كاسحة الأربعاء الماضي لصالح القيام بهجوم عسكري عبر الحدود ضد قواعد حزب العمال الكردستاني في شمال العراق.


من جهته، كشف مستشار رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي يوم الاثنين ان وزير الخارجية التركي على باباجان سيزور العراق الثلاثاء للاجتماع بالمسؤولين العراقيين ومناقشة تفاعلات الازمة المستجدة بين تركيا وحزب العمال الكردستاني.


وقال باباجان من جهته ان بلاده ستلجأ الى محاولة ايجاد حل سياسي قبل ان تقوم بارسال جنودها الى شمالي العراق.


واشار وزير الخارجية التركي الى ان “انقرة سوف تقوم بالمساعي السياسية بكل حسن نية، لكن في النهاية اذا لم يتم التوصل الى اي اتفاق فهناك وسائل اخرى يمكن لتركيا ان تستعملها”.

اردوغان: اسلحة امريكية

وكانت الهجمات الأخيرة التي اعتبر الحزب مسؤولا عنها قد أسفرت عن مقتل أكثر من 40 من العسكريين والمدنيين الأتراك.







دبابات تركية تستعد لعبور الحدود العراقية
القوات التركية على اهبة الاستعداد لعبور الحدود العراقية لتنفيذ عملية كبيرة ضد الاكرد

على صعيد آخر، قال رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان ان مسلحي حزب العمال الكردستاني يختبأون وراء الحكومتين الامريكية والعراقية ويستعملون اسلحة امريكية في الهجمات التي يشنونها ضد الجيش التركي.


واضاف اردوغان ان فشل الولايات المتحدة بالتحرك ضد المسلحين الاكراد يهدد العلاقات الامريكية التركية الوثيقة.


وفي تصريح لصحيفة التايمز البريطانية عشية الزيارة التي يبدأها للندن يوم الاثنين قال اردوغان ان “انقرة ابلغت الرئيس الامريكي جورج بوش بضرورة التحرك ضد المسلحين الاكراد ولكن أي نتائج ايجابية لم تصدر عن واشنطن في هذا المجال”.


وقال الناطق باسم البيت الابيض بعد ظهر الاثنين ان “الولايات المتحدة ملتزمة بالعمل مع تركيا والعراق لمعالجة المشكلة الارهابية التي يمثلها حزب العمال الكردستاني”.


وفي السياق ذاته نقلت وكالة الانباء الفرنسية عن مسؤول رفيع في حلف شمالي الاطلسي رفض الكشف عن اسمه قوله ان “مشكلة الارهاب التي تعاني منها تركيا هي مشكلة داخلية”، مستبعدا “اي تدخل عسكري للناتو.


ولكن المسؤول اضاف ان “حلفاء تركيا سيكونون متضامنين معها الى اقصى حدود فيما يتعلق بمواجهتها لازمة الارهاب الداخلي”.


من جهته، سيجتمع اردوغان مع نظيره البريطاني جوردون براون في لندن غدا الثلاثاء لبحث “كيفية تفعيل التنسيق الامني بين البلدين وعلاقات تركيا مع الاتحاد الاوروبي”، كما قيل في بيان صدر عن مكتب رئاسة الوزراء في تركيا.


كما من المتوقع ان يلتقي رئيس الوزراء التركي نظيره الاسرائيلي ايهود اولمرت الذي يزور لندن الثلاثاء آتيا من باريس حيث اجرى لقاءات مع المسؤولين الفرنسيين.


واشار الناطق باسم اولمرت ان المفاوضات التي سيجريها رئيس الحكومة مع المسؤولين البريطانيين واردوغان ستتمحور حول طموحات ايران النووية وعملية السلام الاسرائيلية الفلسطينية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *