الرئيسية » الملف الشهري » الملف الشهري – اكتوبر (تشرين الاول) 2007 – الاديب الراحل جمعة كنجي

الملف الشهري – اكتوبر (تشرين الاول) 2007 – الاديب الراحل جمعة كنجي

من بعشيقة وبحزاني قررنا ان يكون ضيف ملفنا لهذا الشهر ، شخصية من تلك الارض المعطاء ، تشربت بخصال اهلها حتى العظم والاعماق .. عنيدة في مواقف الجد ومرهفة رقيقة في التعبير .. تخالك وانت تقرأ ما انقذ من نتاجه الادبي ، انك تغوص في ” كليلة ودمنة ” ، وان كاتب تلك الرائعة التاريخية عاد ليكمل كتابة ما فاته من حكم وعبر.

لكن كاتبنا فاقه كونه كان مناضلاً ،مقاتلاً صنديداً ،عرفته جبال كوردستان ووهادها، عاشقاً للحرية والفقراء ، ناضل من اجل ما كان يؤمن به وضحى بكل شئ.

بحثنا له عن صورة .. ولكن لم تترك الدكتاتورية صورة له، لانهم كانوا يخافونه ،متوهمين انهم بالغاء صوره سيتمكنون من محي ذكراه ، لا يعرفون أن تفاصيل ذلك الوجه ترك محفوراً في قلب ووجدان كل من عرفه .. لم يتوقف خوفهم عند حد رويتهم له يغادر بصمت مودعاً هذا الملكوت الى دنيا اخرى تستطيع ان تستوعب روحه الطاهرة، بعد اطلاق سراحه من اخر معتقل ضمه مباشرة .. اعلنوا حربهم على .. اوراقه.. بيته .. زوجته.. ابناءه .. اخوته ..اخواته ..الام التي انجبته .. ارسلوهم جميعاً الى رحلتهم الابدية ؟؟!!..ولتضم رفاتهم المقابر الجماعية؟؟؟!!!

الناجي الوحيد من العائلة يحاول ان يلملم ما تبقى من اوراقه الممزقة .. كانه يلملم بقايا روحه.

اليك نهدي كلماتنا ايها الراحل الخالد الاديب جمعة كنجي في ذكرى وفاتك الحادية والعشرين ،مع هذا الملف المتواضع .

الفقيد في سطور:

جمعة كنجي

– مواليد 1933 الموصل ، بعشيقة/بحزاني
– انهى الدراسة الاعدادية – القسم – الادبي –سنة 1953
– خريج الدورة التربوية سنة 1954، عين معلما ً في مدارس سنجار والشيخان والموصل .
-التحق بصفوف الانصار عام 1963 ، بعد فصله من التعليم .
– بدأ الكتابة في الصحافة العراقية عام 1952، حيث نشر العديد من المقالات في جريدة ( فتى الموصل ) وبعدها في أتحاد الشعب وطريق الشعب والفكر الجديد وشمس كردستان .
– كان له اهتمام بالتراث ونشر العديد من المواضيع في مجلة التراث الشعبي .
– كتب القصة القصيرة ، وله عدة مجاميع غير منشورة .
– نشر قصص للأطفال من خلال دار ثقافة الطفل عام 1985.
– نشرت له مجموعة قصصية في سوريا بعنوان ذلك المسافر عام 1966 عن دار بترا للطباعة والنشر.
– له مخطوطة غير منشورة عن الديانة الأيزيدية .
-اعتقل بسبب نشاطه السياسي لأكثر من مرة في عهود مختلفة .وتعرضت عائلته للأبادة بعد اعتقالها في آب 1988، ومن ضمنها زوجته وأبناؤه الثلاثة ووالدته وشقيقته واولاد شقيقه ( ابو عمشة) ووالدتهم .
ولحد اليوم لم يعثر عليهم رغم سقوط النظام وإكتشاف المئات من القبور الجماعية .
منع من النشر وتعرض لأستدعاءات متكررة من قبل جهاز الأمن ، تعرض إلى سكته قلبية قاتلة يوم 18/10/1986 بعد خروجه من مبنى مديرية أمن نينوى مباشرة .

من نتاجه الادبي:














كتبوا عنه

                                    زهير كاظم عبود
                                                                      صباح كنجي
                                                              خلدون جاويد
        صباح صادق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *