الرئيسية » مقالات » تصدوا لحجاج مجلس النواب قبل فوات الأوان!

تصدوا لحجاج مجلس النواب قبل فوات الأوان!

ها قد اقترب موعد أداء أعظم فريضة اقرها الله لنا نحن المسلمين ألا وهي فريضة الحج إلى بيت الله العتيق وهذا الموسم قد يكون من أنقى وأروع المواسم لما يحمل من معاني سامية تنم على نقاء وصفاء وعظمة ديننا العظيم بالتوجه إلى الله سبحانه وتعالى وزيارته في بيته وهذا لعمري غاية أي مسلم مؤمن في بقاع الأرض اجمع لذا فأنني من مبدءا التصدي لعدم استغلال هذه المناسبة مثلما حدث الموسم الفائت من قبل السادة أعضاء البرلمان العراقي ولعدم جعلها فرصة لهم للفرار من البلد والتوجه إلى بيت الله الحرام ومن اجل جعلها سفرة برلمانية سياحية تكاليفها على حساب خزينة الدولة ومن دم فقراء ومساكين العراق ومن اجل أن لايتركو مبنى البرلمان ونقاشاته الباردة الغير مجدية للسنة والنيف التي رحلت من عمر هذا البرلمان ومن اجل أن لانملاء هذه الشعيرة السامية نفاقاً ورياءاً لمجرد أننا نستطيع أن نغتصب مقاعد الطائرات المتوجهة إلى مكة المكرمة بدون وجه حق غير خاضعين لنظام القرعة التي يخضع لها مساكين الشعب العراقي لذا فأنني أنادي وأرجو من الله أن يصل كلامي هذا إلى السيد رئيس الوزراء ورئيس الجمهورية ورئيس البرلمان وأصحاب القرار للتصدي إلى مهزلة انتقال برلماننا الموقر من مكانه الحالي في المنطقة الخضراء اعزها الله إلى المدينة المنورة ومكة المشرفة في نجد والحجاز لمدة شهر كامل وأتضرع وأنادي مرجعيتنا الكريمة بكل أطيافها الشيعية والسنية وكل الشرفاء التصدي إلى هذه الظاهرة و استصدار فتوى تحرم فيها حج السادة النواب للمرة الأربعين على مااعتقد وبدلا من أن يكونوا عبئا على الشعب العراقي اقتصاديا بصرفهم مبالغ من خزينة الدولة ومعنويا بحرمان فقراء العراقيين من الذهاب إلى الأراضي المكرمة للمرة الأولى وان لاتتكرر مهزلة العام الماضي ولنستفد من دروس الماضي أن كنا مؤمنين بالله ورسوله حقاُ. والله من وراء القصد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *