الرئيسية » الآداب » دولة بين الغصون (رواية من ثلاثة فصول)

دولة بين الغصون (رواية من ثلاثة فصول)

 



-الفصل الاول-

اثنان.. واربعة اجنحة
يحطان بالتناوب
دون كلل.. دون ملل
صبحا وحتى المساء
قشة في منقار
تضاف.. تلصق
تضاف… وتضاف.. وتضاف
ويعلو يوما بعد يوم
ذلك البرج السحري
دولة بين الغصون
اثنان
وعيون اربع
تطل من خلف اسوار العش
المصون
ترقب الكون
وتحفظ السر المكين
تحت اجنحتها
بالدفء والامن والحنين..

-الفصل الثاني-

النرجس المبكر
يعلن اطلالة الربيع…
الابوان يتناوبان الزق
احدهما يطير
والاخر يحرس
ثم الاخر يطير
والثاني يحرس
وتمتليء دنيا العش
زقزقة واغنيات
العش يضج بالصخب السعيد
واصطفاقات الاجنحة
تمارين في الطيران
يبدو مثل مزاح
الطيور تضحك…!
الطيور تمرح
وصغارها تخشى الطيران
نجح هذا.. فشل ذاك..
اعاد الكرة
كاد يسقط
ثم عاد.. واعاد
والابوان معلمان
وما من كلل.. وما من ملل
حتى اتقن الصغيران
رقصة الفضاء..
طار.. طار.. طار

-الفصل الثالث-

وعاد العش الى السكون
تبعثره رياح الخريف
والاشجار تتعرى
عن بقايا ريش طائرين
هرمين
عالقة بين الغصون
صخب في طرف الغاب
اما هنا
سكون يتبعه سكون..!!
-انتهت-