الرئيسية » مقالات » أمٌ لنا يوم المعاد

أمٌ لنا يوم المعاد

تزكو النفوس بأعبق النـفـحـاتِ ,,,, من دوحة الأطهار والجنـّات
وتضوع الكون الفسيح بروضها,,,, والطير يشدو أجمل النغمات
والكـل للأفراح جاءَ بــــلهفـــــة,,,, في حفلة الخدام يا مولاتـي
هانت جراحي اليوم حتى زغْردت ,,,, وتكتمت في خفيّـة ٍ أنـّات
وبيومك الميمون خطتْ أنـمُــلي,,,, بدمائنا حبـّا وبالصفــحات
وسراج مولدك الذي بهر ألدنـــا,,,, ألقا ً ويمحو دامس الظلمــات
ذا نورك المهيوب نور محمد ٍ,,,, أحْيوا الولاء بأصدق ألصلواتي
يا بضعة الهادي وسنـّـة نـــهجــه ,,,,, ومودة لم تلق غير قــساة
مـَلـَكتْ مآثرك القلوب تـــشيعــا ً,,,, وأمانة الـتــصديق والـوثبات
أهدى إليك الشعر صدق مشاعري,,,, ومحبّـتي زادت على ألكلماتي

من فاطم الزهراء ثوب كرامتي,,,, ثوب الحياة بأشجع الوقفات
شرفٌ ومن شرف النبوة أصلـُها,,,, وفروعها من أعبق النفحات
اللــــــــــــه أوحي والنبيّ يقولها,,,, أمّي البتول وأجمل البسمات
قال الرسول بفاطم ٍ فاصغوا له,,,, هي بضعة ٌوالبضعُ خير صِلاتي
يؤذي فؤادي من نوى إيـذاؤهــا,,,, وغدا ً سيحرم مسكن الجنـّـات
ويَسرُني من ذا لفاطمةٍ أتـــــى,,,, يُبدي الولاءَ بأنصع الصفحات
ويعادِني من ذا لفاطمة ٍ أتــى,,,, للنار يَضرمُ والزهراءُ بالحُجُراتِ
والضلع والمسمار من أوجاعنا,,,, لم تطوها ألازمان بالحسرات
ومنائرٌ كالضلع ذا مكسورة ,,,,, من ذا يـُرمّمُ وقعت النكبات
ومراقدٌ ثاراتـــــــــها مكفولة ٌ,,,, لغد ٍ ونعم كفيلهنّ ضحىً آتِ
حتى نـَسِـينا إننا بـــــــــــولادة ٍ,,,, علويّـة شعـّت مع الدعواتي
فتشفـّعي للجمع ِ جــاء بـهمّــــة ,,,, فذنوبهمْ فاقت على الحسنات
أمٌ لنا يوم الجزاء شفــــيعــــــة ٌ,,,, فلقـــد بلينا اليوم بالـــعثرات
أمٌ لنا يوم الحساب كريمة ٌ,,,, فـليـُـثـْـقـَـل الميزان بالحسنــــات
أمٌ لنا يوم المعاد رحيمــة,,,, يا فـاطم الزهراء يا مـــــــولاتــي


ألقيت القصيدة بتاريخ 6/7/2007 في مركز خدام الحسين(ع) بمناسبة
ولادة فاطمة الزهراء(ع) .

الشاعر فائق هادي حمزة الربيعي
مالمو / السويد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *