الرئيسية » مقالات » فلتكف الأجهزة الأمنية عن كم الأفواه أطلقوا سراح الأستاذ سالار أوسي

فلتكف الأجهزة الأمنية عن كم الأفواه أطلقوا سراح الأستاذ سالار أوسي

تقوم الأجهزة والفروع الأمنية السورية ومنذ فترة بكم الأفواه ، واعتقال الناس عشوائيا ً بسبب ودون سبب ، وكان آخر ما أقدمت عليه تلك الأجهزة تلك الأجهزة من تعدي على حقوق المواطنين هو إعتقال الكاتب الصحفي الكردي سالار أوسي الذي اختفى بعد دخوله مقهى الصحفيين بدمشق .
وقد صرحت مصادر مطلعة عديدة أن الكاتب والصحفي الكردي سالار أوسـي قد اختفت آثاره بعد أن شاهده شهود عيان في مقهى الصحفيين الواقعة في حي المهاجرين – العفيف بدمشق .
إن غياب الأستاذ أوسي يثير المخاوف والقلق بين أوساط الكتاب والصحفيين والنشطاء السياسيين ونشطاء حقوق الإنسان ، ونحن لا نعرف عن مصيره شيئا ً .
لذلك فإننا نحن الموقعون أدناه أصدقاء ورفاق وزملاء السيد أوسي ننظر ببالغ القلق لهذه الممارسات القمعية المترافقة مع التطورات الخطيرة في الجزيرة (شمال شرق دمشق) حيث تم تهجير 150 عائلة عربية إلى منطقة الحزام بهدف التغيير الديموغرافي للمنطقة وندين بشدة هذه الممارسات القمعية الجائرة ، ونطالب بالإفراج الفوري عنه وعن كافة المعتقلين السياسيين و معتقلي الرأي والضمير في سوريا .
كما ندعو كافة القوى الوطنية ، وهيئات المجتمع المدني للوقوف معنا والنضال من أجل توقيف عملية التغيير الديموغرافي التي تقوم بها السلطات السورية للمنطقة الكردية في سوريا .

أصدقاء الكاتب :
– ربحان رمضان ، كاتب وناشط سياسي مقيم في دولة النمسا .
– الدكتور أحمد رشيد ، طبيب مقيم في المانيا .
– الدكتور آلان كادر ، كاتب وحقوقي كردستاني مقيم في النمسا .
– الدكتور تاور كم نقش – طبيب أسنان مقيم في النمسا .
– أسرة تحرير مجلة الخطوة الصادرة في النمسا .
– المحامي الأستاذ جريس الهامس – هولندا .
– الدكتور المهندس حسان الخطيب – السويد .
– راوند ديركي – النمســـا .
– المصور الصحفي شيركوه شيخاني .
– رابطة كاوا للثقافة الكردية في النمسا .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *