الرئيسية » مقالات » نقدم التعازي الى عوائل الشهداء المغدورين فريق التايكوندا

نقدم التعازي الى عوائل الشهداء المغدورين فريق التايكوندا

اليوم وبعد مرور اكثر من عام لقد وجدوا جثث فريق التايكوندا…
منظر لا يوصف حتى عرش الله في السماء اهتز له، ماذا اقول وماذا احكي وكل ما سوف يكتب ويقال لن يعبر بشي عن الحقائق المره التي ثكلت قلوب العوائل المغدوره.
فريق ذهب اليرفع راس العراق عاليا ..عاد لترفع رؤوسهم مقطوعه بدلا من رفع علم العراق .
فريق من ثلاثه عشر لاعب كبيرهم سته عشر عاما ذبحوا ما الذنب الذي فعلوا ليقتلوهم ( واذا المؤدة سؤالت بأي ذنبٍ قتلت)
ايها المجرمون الحاقدون و الغادرون … ؟!
هل رفع رأيه العراق في الدول العربيه المجاوره تعتبر جريمه يعاقب عليها القانون .. الهي المهزلة وصلت الى مرحله يصعب العقل تصديقها
بعد مرور عام سلمت الجثث ( مدفون بالتراب ) وفي يوم حضر التجوال المصادف الجمعه ..!!! على من يضحكون والكل يعرف من هم الضاحيا ومن هم المقصوديين …بغداد اليوم تمطر دماً على شهداء العوائل المغدوره
سلمت الجثث بعد تفاوض دامه عام كامل مع شيوخ عشائر ….. اتقوالله باهل العراق وبمدينه الثوره التي عانت الامريين في زمن المجرم صدام ولحد الان اتقو الله في فقرائها
وكفا تنسبوا الهم ابشع الجرائم.. الكل يعلم من هم المجرمين ومن هم القتله.
استلموا جثث ابنائهم بصراخ وعويل .. مالذي يفيد وقد ذهب زهرة شبابهم الى حيث لا رجعه
لا يسعني ان اكتب اكثر لا ان اقول حسبنا ربنا ونعمه الوكيل بكل مجرم ظالم
واقدم التعازي الى عوائل الشهداء المغدورين واقول لهم:
امي وابي واخي واختي لا تبكوا قلوبنا معكم وسنبقى على مسار الحسين (عليه السلام) سنتحدى الطاغوت الارهابي البعثي التكفري مثلما تحدى ابو الاحرار الحسين (عليه السلام) الطاغوت اليزيدي كان نبراس لكل ثوار العالم في مختلف الاديان والقوميات وشهدائكم سبيقون نبراس ورمزاً مشرفاً للعراق .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *