الرئيسية » مقالات » بنت الرافدين تقيم دورتها الـ (11) لتعليم الحاسوب والانترنيت للنساء العراقيات

بنت الرافدين تقيم دورتها الـ (11) لتعليم الحاسوب والانترنيت للنساء العراقيات

تقرير: سارة الطائي (بنت الرافدين) / بابل:
في احدى القرى المهمشة والمنسية وهي قرية (الدغيرات) التابعة لناحية المدحتية قضاء الهاشمية هذه القرية التي تعاني من نقص واضح في الخدمات وخصوصا الخدمات التعليمية. وتحت شعار (بالعلم والمعرفة نبني الوطن) اقامت منظمة بنت الرافدين دورتها الحادية عشر لتعليم النساء العراقيات مباديء الحاسوب والانترنيت كاحد الخطوات التي تخطوها المنظمة للنهوض بواقع المرأة العراقية حيث حطت رحالها هذه المرة واستمرت هذه الدورة لمدة ستة ايام. من يوم 7/4/2007 ولغاية 12/4/2007.


وقد افتتحت الدورة الانسة رويدة جاسم عضو الهيئة الادارية للمنظمة والتي اكدت على ضرورة تفعيل دور المرأة في كافة مجالات الحياة العملية كما اكدت على ضرورة تعلم الحاسوب لانه اصبح لغة العصر الحديث لذلك يجب تعلمه من قبل الجميع.
ورغم امكانية القرية الضعيفة وتواضع المكان الذي اقيمت به الدورة وهو (ملحق مدرسة الرباط الابتدائية) ورغم انعدام التيار الكهربائي في هذه المدرسة استطاعت منظمة بنت الرافدين ان تدرب 24 متدربة من بنات تلك القرية.
وقد تلقت المتدربات دروسا نظرية وعملية في مبادئ الويندوز والورد والانترنيت وكان التدريب على الحاسوب النقال معتمدا على التمارين العملية.
وقد تم توزيع حقائب طبع عليها شعار الدورة على المتدربات والتي احتوت على قلم وكراس صغير اضافة الى كراس تعليمي خاص بالوورد والانترنيت كما ضمت الحقيبة النشرة الدورية التي تصدرها المنظمة.
وفي اليوم الاخير للدورة تم احضار المتدربات لمقر المنظمة لاعطائهن دروس عملية في الانترنيت وفي ختام الدورة تم توزيع شهادات تقديرية على المتدربات قام بتوزيعها السيد تحسين العطار المدير التنفيذي لمنظمة بنت الرافدين بعد ان القى كلمة رحب خلالها بالمتدربات واكد على ضرورة رفع المستوى الثقافي والتعليمي للمرأة العراقية نظرا لدورها العظيم في انشاء جيل قادر على تحمل المسؤولية في بناء عراق جديد.
كما اعربت المتدربات عن سعادتهن بهذه الدورة وشكرن المسؤولين عنها كما طالبن المنظمة باقامة المزيد من هذه الدورات لكي يستفيد منها اكبر قدر ممكن من الفتيات.