الرئيسية » بيستون » الفيليون وموقعهم الحقيقي

الفيليون وموقعهم الحقيقي

الفيليون وقبل كل شيء مكونة رئيسة من مكونات الشعب الكوردي وإن إنتماءهم العشائري ينحدر من العشائر الكوردية الجنوبية (اللور، الكلهور، اللك) اعتنقوا المذهب الشيعي بحكم المناطق التي سكنوها، وهذا لا ينفي أن فرقاً أخرى من هذه العشائر على المذاهب الإسلامية الأخرى. فهنالك فرق من العشائر المذكورة سكنت محافظات السليمانية وكركوك وأربيل ليسوا شيعة، وبحكم الجوار أصبحوا على مذاهب أخرى غير المذهب الشيعي كما أسلفنا ويتكلمون لهجات أخرى غير اللهجة التي يتكلم بها الكورد الفيليون. ولو أن الفيليين عاشوا في مناطق بهدينان لكانوا الآن يتكلمون اللهجة الكرمانجية الشمالية ولكانوا الآن على مذهب آخر. وإن كان هنالك بعض الباحثين يذهبون إلى أن تلك العشائر المذكورة قد نزحت إلى مناطقها الحالية من كوردستان تركيا وسوريا.
الفيليون تعرضوا لأبشع أنواع الظلم والإضطهاد الذي مارسه النظام الدكتاتوري المباد ضد جميع شرائح الشعب الكوردي، فالأنفالات سيئة الصيت وقصف حلبجة ومناطق أخرى من كوردستان بالقنابل الكيمياوية وتغييب البارزانيين ومسح أكثر من (4500) قرية ومدينة كوردستانية من على الخارطة، ومأساة الفيليين جزء من الظلم الذي لحق بالكورد، فالظلم والاضطهاد الذي مارسه النظام الدكتاتوري ضد الكورد الفيليين لم يكن بسبب مذهبهم الشيعي فقط كما توحي بعض الجهات لإبعادهم عن ولائهم القومي بل كان بسبب إنتمائهم القومي الكوردي ولو لم يكونوا كورداً لكان شأنهم شأن عرب جنوبي ووسط العراق وما يتبعه من مسمياتهم من معدان وشروقية وحساوية و وزاوزة إلى غيرها من المسميات الأخرى لأهل العراق في الجنوب والوسط مع فائق تقديري واحترامي لتلك المسميات، ولما تعرضوا للتسفير ومصادرة أموال وتغييب أبنائهم. هنالك عشائر عربية في وسط وجنوبي العراق تنتمي إلى عربستان الإيرانية لم تتعرض لما تعرض له الكورد الفيليون. إذن فالاضطهاد الذي لحق بهم جاء نتيجة إنتمائهم القومي وليس فقط عن إنتمائهم المذهبي وعلينا أن ندرك هذه الحقيقة بصورة جيدة وأن نعلم وقبل كل شيء أننا ننتمي إلى الشعب الكوردي وهويتنا كوردستانية وإن موقعنا الصحيح هو في صفوف اخوتنا الكورد، وكما قال الرسول الكريم (ص) ((يد الله مع الجماعة. إنما يأكل الذئب من الغنم القاصية)) وكما قال أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (ع) ((اللهم أعزني في أهلي)) ونحن نترجم قول الإمام (ع) ونقول (( اللهم أعز الفيليين بين بني جلدتهم الكورد)).

موقع كوردستان