الرئيسية » مقالات » من أجل أن لا تتكرر في العراق المقابر الجماعية مستقبلا –

من أجل أن لا تتكرر في العراق المقابر الجماعية مستقبلا –

(صوت العراق) – 15-05-2007

تمر علينا يوم 16/5/2007 ذكرى المقابر الجماعية التي تطرز كل بقعة من بقاع عراقنا الحبيب برفات أحباب لنا ماتوا ودفنوا أحياء على يد سفاحي وفاشست البعث المقبور وصدامهم الأخرق .
ومن أجل أن لا تتكرر التجربة مرة ثانية علينا أن نزيد من نضالنا من أجل تربية النشئ الجديد على سياسة الأنفتاح بعيدا عن التعصب والتطرف وأن نثقف أجيالنا القادمة بثقافة المحبة والتسامح وقبول الآخر وإحترام حقوق الأنسان وكرامته وإحترام القانون والمجتمع.
ومع هذه التربية الصالحة علينا أن نبقي عيوننا مفتوحة من أجل رفض ومنع الديكتاتورية وعبادة الفرد والأستمرار بالنضال من أجل تطبيق الدستور ومنع الفساد وفضح الممارسات التي تدعو أو تشجع على تجاوز القانون.
إن المستقبل مفتوح أمام العراقيين ليبنو مجتمعهم سعيدا ديمقراطيا فدراليا تعدديا يزدهر فيه الأنسان ويعيش بلا خوف ولا وجل من أجل تحقيق طموحاته المشروعة وضمان مستقبل أولاده وحياتهم وممارسة شعائره الدينية وضميره ومعتقداته بلا خوف.
يجب أن نعرف حقيقة ما جرى من أجل أن لا تتكرر المأساة التي عشناها ومن أجل منع تكرارها يوميا على أيدي إرهابيي البعث الحاليين الذين لا زالوا يقتلون أولادنا وطلابنا وإخوتنا يوميا.

عبدالعزيز الونداوي – بغداد