الرئيسية » مقالات » صرخه عراقيه : ماهى صفقه اطلاق سراح صابر الدورى !!؟ افتونا ماجورين ؟!!!

صرخه عراقيه : ماهى صفقه اطلاق سراح صابر الدورى !!؟ افتونا ماجورين ؟!!!

تناولت بمقال سابق مطالبه المدعى العام فى المحكمه الجنائيه العراقيه العليا بتخفيف او اطلاق سراح المجرم صابر الدورى والذى يعتبر احد اركان البعث الساقط وكان المقال تحت عنوان (لمن تطلب الشفاعه يا سياده المدعى العام !!؟).
وانا اتابع الاحداث وسيرها الدراماتيكى غير المالوف وبعد وصول محكمه الانفال الى مرحله اصدار الحكم العادل بحق قتله الشعب العراقى والذى ينتظره ابناء الضحايا بفارغ الصبر وذلك للتخفيف عن سنين الحرمان والقتل الذى عاشها بزمن عصابه البعث .
ارى فى الجانب الاخر اصوات نشاز تتعالى بالشكر لمن طالب باطلاق سراح المجرمين وهذا ما جسدته الرساله التى بعث بها من يسمون انفسهم شيوخ عشائر تكريت (او العوجه اذا صح التعبير) وهم يشكرون وقفه البعض من شيوخ عشائر كربلاء ومناشدتهم المحكمه الموقره بتخفيف العقوبه عن الدورى .
وبدورى اتسال (هل يعرف هولاء المطالبين بتخفيف العقوبه بان المجرم الدورى هو احد اركان البعث الحقير فان كانوا يدرون فتلك مصيبه وان كانوا لا يدرون فالمصيبه اعظم )!!!
فان كانوا يدرون فانهم ليس طلاب حق وطلبهم مرفوض ومردود عليهم وهم من الكروش المنتفخه المستفيده فى زمن الطغاه .
وان كانوا لا يدرون فليتركوا القضاء لينزل بهم حكمه العادل !!.
ومع كل الذى يثار من اقاويل فانى الفت نظر الساده المسوؤلين الى بعض الامور منها:
1- لا تكرروا اخطاء ثوره العشرين وتستخدمون العواطف والشعارات الفارغه وما يسميه البعض (لنا الوطنيه ولهم الوطن فاليوم لاصحاب الحق الوطن والوطنيه ).
2- لا تكرروا اخطاء عبد الكريم قاسم فى عدم تطبيق القانون واطلاق سراح المجرمين وكلنا يعلم ما جرى بعدها !!
3- لعنات التاريخ ستلاحق كل من يطالب بتخفيف العقوبه عن اى شخص ارتكب جرما بحق الشعب العراقى .
4- اين انتم من دوله القانون والفصل بين السلطات وانتم بتدخلكم هذا ضربتم كل شعاراتكم بعرض الحائط
5- هل يمكن لهولاء ان ينسوا انين الثكالى واليتامى والمحرومين والمسحوقين ام ان هناك صفقه تحت ما تسمونه( المصالحه الوطنيه) وحسبتم الشعب لا يعلم !!!
6- الحكومه العراقيه على المحك مع شعبها وجماهيرها فاما القانون ودولته واما المحسوبيه وفوضتها !!!
7- فسروا لى ولكل من يسال الى اى شريعه استندتم فى المطالبه بهذا المطلب وديننا الاسلامى المحمدى ينص ويوكد على تطبيق العداله وانزال العقوبه بالمجرم ايا كان .
واخيرا اننا فى لهفه ومتابعه وترقب فيما سيطلقه القاضى العراقى محمد العريبى الخليفه ونتمنى ان يكون حكما عادلا وذلك لاسكات كل الاقاويل بعدم حياديه المحكمه .
واذكر ان الدماء العراقيه تسيل بغزاره واطلاق سراح السفاحين من اركان البعث سوف يزيد من غزارتها لعطش هذه الايادى العفنه .
صرخه عراقيه اوجهها الى كل المسوؤلين العراقين مفادها لا تجعلوا المجرم يفلت من عقابه ؟ لا تعقدوا الصفقات على حساب الدماء التى تسيل ؟ لا تكرروا اخطاء الماضى ؟ لا تجعلونا نندم على انتخابكم ؟ لا تجعلونا نفقد الثقه بكم ؟ لا تجعلون نخرج عن صمتنا فان للصبر حدود ؟!!!
واخير اضم صوتى الى كل الاحرار من الكتاب الشرفاء (وداد فاخر ورائد محمد واحمد الشمرى وغيرهم الكثير ..) بضروره متابعه هذه القضيه واعطاءها حقها من التغطيه وايصال صوت المحرومين والمسحوقين الى كل من يدافع عنهم وعدم فسح المجال فى تكرار المجازر بحق هذا الشعب المظلوم .
انها صرخه عراقيه بريئه نتمنى ايصالها الى كل المسوؤلين.
والله من وراء القصد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *