الرئيسية » الآداب » تشكيل كوردي رشيد حسو:المرأة اختزال ذاتي للفنان في حالات السمو

تشكيل كوردي رشيد حسو:المرأة اختزال ذاتي للفنان في حالات السمو

* رشيد حسو، مواليد 1965 قرية زوزاني.
* خريج كلية الفنون الجميلة، جامعة دمشق، قسم العمارة الداخلية 1990.
* خريج معهد أدهم إسماعيل للفنون التشكيلية.
* عضو نقابة الفنون ـ سوريا.
* عضو اتحاد الفنانين الألمان.
* عضو في المعهد الكوردي ـ موسكو.
* عضو اتحاد الصحفيين العرب ـ بيروت.
* عضو اتحاد الفنانين العرب.
* عمل في الصحافة العربية والكوردية: الناقد/ البناء/ ألف/ آسو/ الكفاح العربي.


* عمل أستاذاً محاضراً في المدرسة العليا للفنون في بريمن، والمدرسة الشعبية العليا في دلمنهورست بألمانيا.
* له العديد من التصاميم الداخلية في ألمانيا: هانوفر- بريمن- هويا- غاربسن- رادن هامبورغ ـ نينبورغ.
* صمم العديد من أغلفة الكتب والمجلات العربية، الكوردية، والألمانية.
* معارضه الجماعية: الحسكة- القامشلي- حلب- دمشق- بيروت- موسكو- استنبول-دلمنهورست – هانوفر- بريمن- باريس- باد زازوفلن – بروك هاوسن فيلزن، خلال السنوات1994/1996/1998/2000/2002م.
* من معارضه الفردية:
– المركز الثقافي الحسكة ـ سوريا 1980
– صالة ناجي العلي، بيروت ـ لبنان1992
– صالة VHS دلمنهورست ـ ألمانيا 1997
– صالون Tiater Haus أولدنبورغ ـ ألمانيا 2001
يقول الدكتور (ديتريش مِركِنغ) في زيارة له لمرسم (رشيد حسو): إنها ديناميكية الريشة. قوة الخط. غنى الأسلوبية الشخصية. وغزارة في الانتاج. يؤسس أعماله على غير المعهود؛ فهو يرسم غالباً على الأسود. تعلقه بأمه والوطن، تجوال مستمر ما بين الذاكرة واللون.
وقال عن أعماله البرفسور (فاتح المدرس) في تقدمة له لمعرض حسو في بيروت1992: (ألوانه تجاور أسرار الفلك…. إنه التوق السرمدي لحرية الروح والجسد؛ هي رؤى شعرية جديدة في رؤية الشكل الحديث).
يقول “حسو: (لقد وجدت في الألوان وطناً)، (أنا أبحث عن لحظاتي الهاربة، أبحث عن اللون في ذاتي).
وعن موقع المرأة في لوحاته يقول (حسو): للمرأة موقع الصدارة؛ فهي الديمومة والولادة والاستمرارية؛ هي الأكثر حضوراً والأكثر جمالاً في هذا العالم. فهي اختزال ذاتي للفنان في حالات السمو

المدى