الرئيسية » بيستون » النائبة نازنين مندلاوي:معاناة الكورد الفيليين مازالت مستمرة بالرغم من مرور اربعة اعوام على سقوط النظام البائد

النائبة نازنين مندلاوي:معاناة الكورد الفيليين مازالت مستمرة بالرغم من مرور اربعة اعوام على سقوط النظام البائد

بغداد ـ التاخي ـ
قالت النائبة عن قائمة التحالف الكوردستاني نازنين مندلاوي ان معاناة الكورد الفيليين لازالت على حالها لم تتغير بالرغم من مرور اربعة اعوام على عملية تحرير العراق .واضافت النائبة في كلمة لها في مجلس النواب الخميس “ان النظام الصدامي البائد وقبل سبعة وعشرين عاما قام بابشع جريمة انسانية بحق ابناء شعبنا الكوردي القاطنين في مدن بغداد ومحافظات الوسط والجنوب وهم شريحة الكورد الفيليين حينما اقدم وبعد صدور قرار مايسمى بمجلس قيادة الثورة المنحل والمرقم 666 سنة 1980 بابعادهم خارج الحدود ومصادرة اموالهم وممتلكاتهم ووثائقهم .مؤكدة ان مجموع الكورد الفيليين الذين تم تهجيرهم بلغ مليون فرد حسب احصائيات الصليب الاحمر والهلال الاحمر .واوضحت ان النظام المقبور لم يكتف برمي الاطفال والنساء والشيوخ في حقول الالغام على الحدود بل قام بحجز اكثر من عشرة الاف شاب كوردي في السجون ولم يعرف مصيرهم لحد اليوم .واضافت ان معاناتهم مستمرة وعلى حالها لم تتغير فلعنة شهادة الجنسية لازالت تلاحقهم وحقوقهم واملاكهم المغتصبة لم تعاد اليهم ومازالت وزارة الداخلية تعاملهم معاملة الاجانب وتطالبهم حتى اليوم باثبا عراقيتهم وفقا لشهادة الجنسية “وطالبت النائبة عن قائمة التحالف الكوردستاني برفع الغبن التاريخي الذي لحق بالكورد الفيليين ووفق الدستور العراقي في باب الحقوق والحريات ودعت الى شطب عبارة اشارة الترقين والتجميد من على صور قيد الكورد الفيليين المسقطة عنهم الجنسية العراقية والغاء نظام شهادة الجنسية وعدم احالة الكورد الفيليين الى مديرية الاقامة في وزارة الداخلية عند عودتهم كما دعت وزارة الداخلية بفتح مكتب خاص لحل جميع مشاكل الكورد الفيليين فضلا عن اعادة كل املاكهم المغتصبة من دور وممتلكات خاصة ومطالبة هيئة النزاعات الملكية بالاسراع في حل جميع القضايا الخاصة بالكورد الفيليين وتعويضهم عما لحق بهم من غبن تاريخي وانساني وطالبت بعودة ربع مليون كوردي فيلي مازالوا يعيشون في ايران والبحث عن مصير عشرة الاف شاب كوردي فيلي واعتبار الشهداء منهم شهداء العراق وتعويض عوائلهم والاسراع في محاكمة المجرمين من اركان النظام البائد وفتح باب القبول في المدارس والمعاهد والجامعات العراقية للكورد الفيليين العائدين لتكملة دراستهم ومعادلة شهادتهم الدراسية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *