الرئيسية » مقالات » معهد الصحافة في السليمانية

معهد الصحافة في السليمانية

يواصل معهد صحافة الحرب والسلام / فرع السليمانية اقامة دورات تدريبية للصحفيين والاعلاميين وممثلي منظمات المجتمع المدني بهدف نشر الوعي الاعلامي والصحفي وتسهيل الحوار الحر والتزود بالدروس والمعلومات لدعم عملية السلام والديمقراطية التي تنشدها جميع شرائح المجتمع العراقي .
ان اتاحة فرصة الاشتراك بأحدى دورات المعهد سهلت علينا مهمة التعرف على طرق وبرامج الدورات واللقاء والتعرف بالملاك التدريسي والتدريبي . وقد ساعد الوضع الامني المستقر في اقليم كوردستان واجواء العلاقات الديمقراطية واخفاء مظاهر العسكرة على تفاعل المشتركين مع الدروس في برنامج الدورات وتحقيق نتائج عالية من استفادة وكسب المعلومات .
وكثير من المشتركين انبهروا بكثافة المعلومات واهميتها التي استوعبوها خلال فترة الدورة وهي خمسة ايام فقد علقت احدى المشتركات قائلة . -نلت من المعلومات في دورة السليمانية مالم انله خلال دراستي الجامعية . وهنا كانت تشير الى استقرار الوضع الامني وتأثيره على الوضع النفسي والفكري والعملي للطالب والمشترك .
ولاجل القاء الضوء على طبيعة المعهد ومهماته الاساسية اجرت (التآخي) حوارا مع الاستاذ حسن حسين مسؤول الدورة والمدرب الاذاعي الدولي والمحرر في الاذاعة الالمانية .
*عن بدايات تأسيس المعهد.-قال : تأسس المعهد اوائل التسعينيات من القرن الماضي في لندن من قبل صحفيين بريطانيين وكان الهدف منه تقوية الاعلام في المجتمعات التي تمر بمنعطفات ديمقراطية وقد كانت مناسبة نهاية حرب البوسنة والهرسك .
وظهور دولة جديدة فرصة المبادرة ان يكون هناك اعلام حر. مستقل يتناسب ومرحلة الديمقراطية .
*وعن اهداف المعهد يجيب :
-تقوية الصحفيين واعدادهم في هذه المرحلة والعمل نجح في البوسنة وتم تشكيل اذاعات مستقلة وصحافة تعمل وفق المعايير الدولية لمهمة الصحافة بالرغم من ضآلة الدعم المقدم من وزارة الخارجية البريطانية وبعض المؤسسات الاوربية .وعندما نجح العمل جاءت فكرة تعميم هذه التجربة على مناطق اخرى مشابهة مثل دول الاتحاد السوفيتي السابق /طاجكستان /قرغيزستان/ جورجيا/ اوكرانيا) وتم الانتقال الى قارة افريقيا بعد التغيرات التي حصلت بتغير النظام العنصري في جنوب افريقيا تولي نلسن مندلا السلطة وكان بحاجة الى صحافة واعلام حر مستقل .
اما القفزة التالية الكبيرة فكانت في افغانستان فقد اسهم المعهد في اعداد وتدريب الصحفيين الافغان وتم فتح فرع في كابول / وبعد 2003 انتقل العمل في العراق . *وعن النشاطات التي قام بها المعهد في السليمانية .
-يقوم المعهد بجلب صحفيين من كل مناطق العراق وخصوصا بغداد الى السليمانية ليتم اعدادهم وتدريبهم ولذلك يتم التدريب باللغة الكوردية والعربية وتمت تغطية عشرات الدورات وتدريب المئات من الصحفيين العراقيين .
-وبعد تدريب الصحفي توفر له فرص لنشر انتاجه الصحفي في الصحف العراقية وانتاجه الاذاعي في الاذاعات العراقية وبذلك يتم تحقيق هدفين اولهما ، توفير فرص عمل للصحفيين والثاني تغطية الاخبار الصحفية المحايدة المتزنة وفق المعايير الاخلاقية والمهنية والحرفية للصحافة , وهناك برنامج خاص لاعداد الاعلاميين العاملين في مؤسسات المجتمع المدني ، الهدف منه هو اعداد متحدثين رسميين باسم هذه المنظمات او اعداد شعب اعلامية قادرة على مخاطبة الجهات الاعلامية وكذلك للاستفادة من ابراز نشاطاتها ونشرها على نظاق واسع كاسهام في تغيير المجتمع نحو التعددية والديمقراطية وترسيخ مفاهيم الحوار الديمقراطي الحر ونبذ العنف . ويتم التركيز على اعداد وتأهيل المرأة في الاعلام لتأخذ موقعها الحقيقي في القيادة ومفاصل المجتمع الاخرى وتم تحقيق الهدف العددي لتدريب نسبة كبيرة من النساء . “
وحول امكانية فتح فروع اخرى اضاف :
-هناك مشروع لاقامة فروع للمعهد في المحافظات الجنوبية التي تتوفر بها نسبة امنية جيدة وتتمتع بشيء من الاستقرار، ومن اولويات اهدافنا تقوية الاذاعات المحلية من خلال تأهيل وتدريب العاملين فيها.

التآخي
لعدد 4944 التاريخ 23/1/2007