الرئيسية » الآثار والتنقيبات » قرية كَل آباد والطين خاوه / كَله سه ر

قرية كَل آباد والطين خاوه / كَله سه ر


يبدو ان الموضوع غريب من حيث العنوان لشريحه غير قليله من المجتمع اليوم الا الذين عاصروا الاباء وخاصة الامهات اللواتي كنّ يستخدمن الوسائل الطبيعيه في امور الماكياج والمحافظه على جمال البشره والشعر . ان الماده الرئيسيه التي كانت شائعه قبل اكثر من نصف قرن والمستخدمه لتنعيم شعر المرأه وتليين بشرتها هي مادة طين خاوه المعروفه في المجتمع الكوردي بكَله سه ر او طين الرأس .. ومن المعروف ان هذه الماده استبدلت اليوم بالانواع العديده من مواد الشامبو وبالمواصفات العديده في مواصفاتها الايجابيه الاكثر من مادة كَله سه ر بالتاكيد .. الا ان صناعة الشامبو لم تكن معروفه قبل بضعة عقود وكانت هذه الماده الطبيعيه تلعب دور مهم بين النساء في المجتمع العراقي برمته . وبالرغم من ان صناعة الشامبو بمختلف انواعها تطورت كثيرا الا انها لا تزال تدخل ضمنها نسبه من هذا النوع من الطين .
هنا من الجدير بالملاحظه تعريف هذه الماده وهي بحالتها الطبيعيه .. فهي نوع من التربه تمتاز بنعومه عاليه وخاليه من المواد الكلسيه التي تشكل تاثيرا سلبيا على البشره ، وتتحول بسهوله الى مسحوق ناعم جدا وتشكّل مع الماء محلول غروي جلاتيني القوام يبقى عالقا ومنتشرا في ارجاء المحتوى المائي لمده طويله بالاضافه الى النقاوه العاليه لهذه التربه بمادة الكاؤولين التي تكاد تكون عديمة الفعاليه وبذلك تكون عديمة التاثير على البشره لاسيما عندما تكون خاليه من المواد الكلسيه وبكل هذه المميزات فانها لعبت دور مهم في ادامة البشره بنضارتها ونعومة الشعر .. والان لابد وان نتعرف على هذه الماده بموقعها العلمي والتكنولوجي بعيدا عن التجميل والماكياج ..
1. وجود هذه الماده في العراق : قد يتمكن الكثير من الناس ملاحظة وجودها في اماكن مختلفه من الارض الكوردستانيه لاسيما في المناطق الهضبيه الا ان الدراسات الجيولوجيه التي تمت من قبل المؤسسه العامه للمسح الجيولوجي والتحري المعدني العراقيه فقد وجدت هذه الماده بهيئة منجم في منطقة قره تبه التابعه لقصبة كفري وبالتحديد في قرية كَل آباد المسماة خطأ كَلآبات . ويوجد بجانب منجم هذا النوع من التربه حقل عملاق للنفط تم حفر عدة آبار منتجه بغزاره فيه منذ الثمانينات . وقرية كَل آباد غنيه بهذه الماده وبالنفط !! ومن المؤكد انها محرومه او محكوم عليها بان لا تعرف وجود كل هذه المواد الثمينه فيها لا بل جاءت عليها وبالا كباقي انحاء كَرميان .. كلمة كَل تعني تراب وآباد تعني قريه او بلده . بذلك فالاوائل قد اطلقوا هذه التسميه استنادا الى مادة كَله سه ر لغزارتها في القريه هذه وان طين خاوه ايضا تستند الى كلمة خاوه الكورديه الملازمه لكلمة طين العربيه بمعنى ناعم او ليّن أي خاو ..
2. المواصفات الفنيه : قبل الدخول في معرفة الصناعات الاستراتيجيه المعتمده على مادة طين خاوه / كَله سه ر لابد ايضا ان نتعرف على المواصفات العلميه لها للنوع الخام الخارج من المنجم . هنا يستوجب استبدال التسميه من طين خاوه او كَله سه ر الى التسميه العلميه وذلك لضرورة الدخول علميا الى الموضوع ، فالاسم العلمي هو البنتونايت . والبنتونايت الخام يكون باساسين من معدنيّ اما الصوديوم اوالكالسيوم . اساس الصوديوم هو الافضل وذو فوائد عديده بعكس الكالسيوم الذي يمكن تحسينه باستبدال الكالسيوم بالصوديوم وبعمليه سهله وذلك بتعامل البنتونايت الخام ذو اساس الكالسيوم بمادة صودا الغسيل ويتحول البنتونايت الى ماده بمزايا صناعيه هائله وسنتدرج اليها فيما يلي .
3. يدخل البنتونايت باساس الصوديوم في صناعة بعض انواع الشامبو وكذلك بعض المعاجين المستخدمه في تلطيف البشره وهذه ضمن الاستخدامات البسيطه بالاضافه الى استخدامات صناعيه اخرى عديده كالادويه والزجاج والسمنت ..
4. يدخل البنتونايت في صناعة اندر انواع شحوم التزليق المعروفه بالكَريز ، فالكَريز كما معروف هو مشتق نفطي يستعمل في تشحيم العجلات الثقيله ذات الاداء الشاق الا انه مهما كان بمواصفات عاليه في الجوده فانه لا يتحمل الدرجات الحراريه العاليه جدا فالبحوث والتجارب انتجت نوع من الكَريز يعتمد على البنتونايت يتحمل درجات حراريه عاليه جدا لذلك سمي هذا النوع من الكَريز بالحراري والمستخدمه في نطاق المحركات التوربينيه والنفاثه وهذه احدى المزايا العظيمه لكَله سه ر / طين خاوه .
5. واخيرا وليس آخرا والمقال لا يسع لدرج كل المنتوجات التي تعتمد على البنتونايت . ولابد الاشاره الى ان المواصفات التي اشرنا اليها في المقدمه بتشكيله محلول غروي يستمر لمده طويله مع الماء دون ترسب وكذلك النعومه التي تتسبب بفعلها مع الماء فان هذا النظام : محلول البنتونايت مع الماء مع شيئ بسيط من مواد الاضافه كموانع الصدأ والتآكل فان هذا النظام يشكل مادة تزييت ممتازه لرأس حفارة آبار النفط والماء والحفاظ عليه من التلف لان رأس حفارة الابار تعدّ من المواد المكلفه جدا والذي يتلف نتيجة قساوة ظروف الحفر . وكذلك عند الانتهاء من حفر بئر النفط ولاغراض السلامه يتم غلق البئر والحفاظ عليه من الحوادث مهما بلغت خطورتها بنفس المحلول (البنتونايت مع الماء) وبكثافات تتناسب مع ضغط البئر . وعندما يبدأ الانتاج يتم سحب هذا المحلول بمضخات خاصه .. هكذا لاحظنا ارض كَرميان وغناها بالمواد الطبيعيه التي يفترض ان تعود بالفائده على السكان في حين نجد العكس تماما بالرغم من زوال نظام صدام وحكومات الاقليم لا تهمها كَرميان ولا تتذكرها في جميع الاحوال والواقع خير دليل وليس كما نرى ونسمع المواعيد العرقوبيه في الاعلام الفارغ والاجوف الذي ينتهج الكذب والدجل على طريقة صدام . كَرميان الخط الدفاعي الاول لغزوات الغدر على الكورد ومن الذين اكتووا بحملات الانفال القذره واليوم يرزحون تحت ظلام انعدام النور والوقود والماء وتكتنز ارضه هذه الجواهر ..

6 تعليقات

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    موضوعكم شيق للغاية
    أرجو ان ترسل لي ماهو استخدامته في مجال الأدوية والنفط
    مع فائق التحيات

  2. حسن السامرائي

    الاخ مصطفى المحترم
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
    هل يمكن استخدام (الطين خاوه) او (الكاؤولين) في عملية تكرير زيوت المحركات؟

  3. مشكووووووووورين عالموضوع…ودي اجابة على سؤالي:هل صحيح ان الطين خاوة يكبر مسامات الوجه بالاستعمال اليومي؟

  4. 5ل صحيح يستعمل طين خاوةفي تنظيف مصران

  5. كيف يستخدم الطين في عملية تكرير زيوت المحركات

    وشكرا مسبقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *